اعتبارا من يوم الأحد، يجب على جميع الراغبين بالدخول إلى الأراضي الفرنسية من دول الاتحاد الأوروبي تقديم فحوص “بي سي آر” سلبية لفيروس كورونا قبل 72 ساعة من سفرهم. وهو ما أكده الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في ختام مؤتمر بالفيديو للدول الأعضاء الـ27 في الاتحاد الأوروبي الخميس.

وأشار الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أمس الخميس أمام المجلس الأوروبي إلى أن بلاده ستطلب اعتبارا من الأحد اختبارا سلبيا (بي سي آر) لكوفيد-19 من معظم المسافرين الأوروبيين الراغبين في دخول أراضيها، قبل 72 ساعة من سفرهم، حسب ما نقلت عنه الرئاسة الفرنسية.

وأفاد الإليزيه أن هذا الالتزام سيُطبق على الجميع “باستثناء السفر الأساسي”، أي أنّه سيتمّ استثناء عمال الحدود والنقل البري على وجه الخصوص من هذا الإجراء.

وكانت باريس فرضت هذا الالتزام في 14 يناير على المسافرين من دول خارج الاتحاد الأوروبي واستثنت وقتذاك عمال الحدود والعمال “الأساسيين”.

وأكدت الرئاسة الفرنسية أن النهج الذي اختاره ماكرون 

أخبار ذات صلة

كولومبيا تمدد نطاق الإشراف القنصلي لسفارتها في المملكة على كامل التراب المغربي، بما في ذلك الصحراء (بيان مشترك)

الاتفاق على عقد قمة الشرق الأوسط الأخضر دوريا لوضع خطط تنفيذية كفيلة بتحقيق مستهدفات المبادرة

رسالة من الملك محمد السادس إلى ولي العهد السعودي

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@