جددت فرنسا، اليوم الجمعة، على لسان وزيرة أوروبا والشؤون الخارجية كاترين كولونا، التأكيد على موقفها “الواضح والثابت” بخصوص قضية الصحراء المغربية، وكذا دعمها للجهود التي يبذلها المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة ستافان دي ميستورا.

وأكدت كولونا، خلال ندوة صحفية مشتركة مع وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج ناصر بوريطة، عقب محادثاتهما بالرباط، أن “موقف فرنسا واضح وثابت”، مذكرة بأن بلادها تدعم وقف إطلاق النار وجهود المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة.

وكانت وزارة الشؤون الخارجية الفرنسية قد شددت، مؤخرا، على أن موقف فرنسا المتعلق بالصحراء ” ثابت، لفائدة حل سياسي عادل، دائم، ومقبول لدى جميع الأطراف، طبقا لقرارات مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة”، مؤكدة في هذا السياق أن مخطط الحكم الذاتي الذي تقدم به المغرب يشكل قاعدة لمناقشات “جادة وذات مصداقية”.

وأضافت “نأمل في استئناف المفاوضات بين الأطراف من أجل التوصل إلى حل عادل وواقعي”، مشيرة إلى ثبات موقف فرنسا، وخاصة المتعلق بتجديد ولاية بعثة المينورسو.

أخبار ذات صلة

ياسين بونو ضمن اللائحة النهائية المرشحة للتتويج بجائزة أفضل حارس في العالم (فيفا)

الحملة ضد المغرب.. خبراء وفاعلون حقوقيون ينددون بسياسية الكيل بمكيالين وبالمنطق النيوكولونيالي الذي يحكم سلوك البرلمان الأوروبي

حموشي يجري زيارة ميدانية للمركب الرياضي الأمير مولاي عبد الله قبل مباراة الريال والأهلي

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@