فتح تحقيق حول بيع “ذيل ديناصور” مغربي في مزاد بالمكسيك

فتح تحقيق حول بيع “ذيل ديناصور” مغربي في مزاد بالمكسيك

قال مدير مديرية التراث التابعة لوزارة الثقافة عبد الله العلوي، إن المديرية فتحت تحقيقا أوليا لتجميع المعطيات الحقيقية حول ما تم تداوله إعلاميا حول طرح “ذيل ديناصور” مغربي للبيع في مزاد بالمكسيك.

وأوضح العلوي في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن التحقيق الأولي سيهم على الخصوص أصل بقايا الهيكل والطريقة والظروف التي تم فيها إخراجه من المغرب ومدى قانونيتها ، والجهة التي تقف وراء إخراجه.

وأضاف أن المديرية ستعمل، حال توفرت لديها جميع المعطيات الصحيحة، على اتخاذ الاجراءات اللازمة بفتح تحقيق دولي وفقا للاتفاقيات الدولية المتعلقة بمكافحة الاتجار غير المشروع للممتلكات الثقافية وتدمير ونهب التراث وفقا لاتفاقية منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة (اليونسكو) لسنة 1970.

وكانت مصادر إعلامية قد أفادت بأن المكسيك تستعد لطرح ذيل ديناصور منقرض، عثر عليه في المغرب للبيع في مزاد، قصد جمع أموال لإعادة بناء آلاف المدارس، التي تضررت بفعل زلزالين ضربا البلاد في شتنبر الماضي.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *