فتحت الفرقة الجهوية للشرطة القضائية بمدينة فاس بحثا قضائيا تحت إشراف النيابة العامة المختصة، اليوم الأربعاء، “وذلك لتحديد الأفعال الإجرامية المنسوبة لعميد شرطة ممتاز يعمل بولاية أمن فاس، يشتبه في تورطه في قضية استغلال النفوذ والتغرير بفتاة قاصر المقرون بهتك العرض بدون عنف”.

وأوضح بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أن مصالحها كانت قد تفاعلت بسرعة وجدية مع شكاية تقدم بها والد الفتاة القاصر، يتهم فيها موظف الشرطة الذي يرأس دائرة أمنية بمدينة فاس، بالتغرير بالضحية أثناء تقديمها لشكاية تتعلق بسوء الجوار وتعريضها للتغرير ، وهتك العرض بدون عنف.

وقد تم الاحتفاظ بموظف الشرطة الموقوف تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة، للكشف عن جميع ظروف وملابسات هذه القضية، في وقت أصدرت فيه المديرية العامة للأمن الوطني قرارا يقضي بتوقيفه مؤقتا عن العمل في انتظار نتائج البحث القضائي الجاري في هذه القضية من أجل ترتيب المسؤوليات التأديبية الضرورية في حقه.

أخبار ذات صلة

مدريد: انتخاب خولة لشكر نائبة لرئيس الأممية الاشتراكية

رئيس الاتحاد الافريقي للتعاضد يستعرض أمام 22 دولة التجربة المغربية الرائدة في مجال الحماية الاجتماعية والتغطية الصحية الشاملة

الخميسات.. تجديد الثقة في عبد الرحمن الكوهن أميناً عاماً لحزب الإصلاح والتنمية

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@