غوتيريس يعين مغربية نائبة لممثله الخاص بجمهورية إفريقيا الوسطى

غوتيريس يعين مغربية نائبة لممثله الخاص بجمهورية إفريقيا الوسطى

(و.م.ع)

عين الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريس، اليوم الخميس، المغربية نجاة رشدي نائبة للممثل الخاص لبعثة الأمم المتحدة المتكاملة المتعددة الأبعاد لتحقيق الاستقرار في جمهورية إفريقيا الوسطى (مينوسكا)، حيث ستعمل أيضا كمنسقة مقيمة، ومنسقة إنسانية للأمم المتحدة بهذا البلد، وكذا ممثلة مقيمة لبرنامج الأمم المتحدة للتنمية.

وأوضح المتحدث باسم الأمم المتحدة، ستيفان دوجاريك، في مؤتمره الصحفى اليومي، أن السيدة رشدي، التي شغلت منصب مقيمة دائمة، ومنسقة إنسانية، وممثلة مقيمة لبرنامج الأمم المتحدة بالتنمية بالكاميرون منذ سنة 2013، “تتوفر على خبرة واسعة في مجال التنمية والعمل الإنساني”.

وذكر بيان للأمم المتحدة أن السيدة رشدي شغلت أيضا منصب مديرة مساعدة مكلفة بالسياسة والتواصل والعمليات بمكتب الاتصال ببرنامج الأمم المتحدة للتنمية في جنيف، ومنسقة إقليمية لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات في خدمة التنمية بالمنطقة العربية في القاهرة.

وقبل أن تلتحق ببرنامج الأمم المتحدة للتنمية، تقلدت رشدي عدة مسؤوليات في المغرب، لا سيما كاتبة عامة بوزارة الاقتصاد الاجتماعي والمقاولات الصغرى والمتوسطة، إذ عينت في هذا المنصب في يوليوز 2002.

نجاة رشدي حاصلة على الدكتوراه في الرياضيات، ومهندسة في المعلوميات من المعهد الوطني للإحصاء والاقتصاد التطبيقي، وبجامعة مونريال.

وستخلف الشيلي فابريزيو هوشتشايلد، الذي عين في يناير الماضي مساعدا للأمين العام في التنسيق الاستراتيجي بمكتب الأمين العام، أنطونيو غوتيريس.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *