قبل المقال

غليان وسط الاتحاد الاشتراكي بعد ترجيح كفة بنت الدرهم على رأس لائحة الشباب

غليان وسط الاتحاد الاشتراكي بعد ترجيح كفة بنت الدرهم على رأس لائحة الشباب

 

بعد المقال

يسود حاليا نوع من الغليان والسخط العارم وسط قيادات وأعضاء الشبيبة الاتحادية بعد مضي إدريس لشكر، الكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي، قدما نحو تزكية ليلى الدرهم إبنة القيادي حسن الدرهم كوكيلة للائحة شباب الحزب خلال الانتخابات البرلمانية.

وجر قرار لشكر عليه غضب عدد من شباب الحزب خصوصا وأن الجميع يعرف بأن ليلى الدرهم لا علاقة لها بشبيبة الحزب لا من قريب أو من بعيد وأن ترشيحها يأتي في سياق جبر خطر أبيها حسن الدرهم العائد أخيرا للبيت الاتحادي.

ومن المنتظر أن تلي خطوة الكاتب الأول للاتحاد الاشتراكي، إدريس لشكر، عدة ردود أفعال رافضة واحتجاجية ضدا على هذه الخطوة التي تأتي في سياق دقيق من عمر هذا الحزب اليساري.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *