أوقِف طفل يبلغ من العمر 6 سنوات بعد إطلاقه النار على معلّمته داخل الفصل في مدرسة ابتدائيّة في الولايات المتحدة الجمعة ما أدّى إلى إصابتها بجروح خطرة، حسبما ذكرت الشرطة.

وقعت هذه المأساة في مدرسة ريتشنيك الابتدائيّة في نيوبورت نيوز بولاية فيرجينيا شرقي الولايات المتحدة، على بُعد  300 كيلومتر جنوبي واشنطن، ولم تتسبّب في وقوع ضحايا آخرين.

وقال قائد الشرطة المحلّية ستيف درو للصحافة “إنّه طفل في السادسة وهو محتجز حاليا. هذا ليس إطلاق نار عرَضي”، بحسب ما ذكرت فرانس برس.

وأوضح أنّ الضحية معلمة شابة في الثلاثينات من عمرها، وحياتها مهدّدة، غير أنه أوضح في وقت لاحق أن حالتها تتحسن.

وقال قائد الشرطة إنه حدثت مشادة بين المعلمة والطالب، الذي كان يحمل السلاح الناري، وأنه تم إطلاق طلقة واحدة.

أخبار ذات صلة

“اتفاق مبدئي” لانتقال المغربي أوناحي إلى مرسيليا

بالذكاء الاصطناعي.. طريقة من “غوغل” تحول النصوص إلى مقاطع موسيقية

العراق تجدد التأكيد على موقفها الداعم للوحدة الترابية للمملكة المغربية

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@