بعدما طواه النسيان، جنى مهاجر مغربي، 26 سنة، على نفسه وقدم نفسه على طبق من ذهب للأمن الإيطالي بعدما اعترف في نوبة تهور أنه اقترف سرقة في بلدة “سوليتشيانو” في 2016 ولم يجري اعتقاله.

وبعد مرور خمسة أعوام على فعلته، عنَت إلى ذهن المهاجر المغربي فكرة التباهي والتفاخر أمام متابعيه في فيديو مباشر على “الفايسبوك” كونه سرق زوجين صينيين وأن الأمن الإيطالي لم يستطع اعتقاله.

ووصف المتحدث عبر الفيديو نفسه بـ “الذكي” الذي أغفل الأمن الإيطالي وجعله يقيد جريمة السرقة التي راح ضحيتها الزوجان الصينيان ضد مجهول، قبل أن يكشف الجاني عن نفسه طواعية أمام الملأ عبر “الفايسبوك”.

واستطاعت فرقة متخصصة في الأمن المعلومياتي، تعقب المهاجر المغربي ليجري تحديد مكان تواجه في مدينة “فلورنسا” حيث اعتقل وأحيل مباشرة على أمن “سوليتشيانو” للتحقيق معه بشأن واقعة السرقة.

أخبار ذات صلة

الليغا تقترح بدء الموسم القادم في 14 و15 غشت المقبل

قصف إسرائيلي مكثف على غزة وأنباء متضاربة عن توغل في القطاع

طانطان.. توزيع محركات لفائدة الصيادين التقليديين وتتبع تقدم أشغال بناء مخازن لفائدة الصيادين

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@