إشهار علوي

عبد المومني يدافع عن الحماية الاجتماعية من داخل المجلس الوطني لحزب الاتحاد الاشتراكي 

عبد المومني يدافع عن الحماية الاجتماعية من داخل المجلس الوطني لحزب الاتحاد الاشتراكي 

قال عبد المولى عبد المومني في المجلس الوطني لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية ، بتاريخ 29 شتنبر 2018 على انه حان الوقت للأحزاب الساسية النهوض بملف الحماية الاجتماعية خصوصا بعد الخطاب الملكي السامي .
وتماشيا مع الإرادة الملكية قدم القيادي عبد المولى عبد المومني مبادرة واقعية للمساهمة في إعطاء الحماية الاجتماعية دور مهم واساسي عن طريق التعاضد .
فحسب عبد المولى عبد المومني يرى  من وجهة نظره على أن العودة الى المجتمع لا يمكن أن يكون إلا بتقريب الخدمات  ذات الطابع الاجتماعي والتقرب أيضا من جميع هموم المواطنين وإذ عبر عن إستعداده الدائم الى عقد لقاءات قطاعية التي  توجد بها التعاضدية العامة لموظفي الادارات العمومية في جميع أقاليم  المملكة  الذي يراس مجلسها الإداري  .
وتجاوبا مع المبادرة اكد  الكاتب الأول ادريس لشكر على ضرورة طرح المبادرة على المجلس التي وافق عليها وأعطى انطلاقتها اليوم 01 اكتوبر  للعمل بها نظرا لجديتها وواقعيتها لما لها من اثر ووقع ونتائج على المواطنين وخاصة منخرطوا التعاضد.
في نفس السياق  اقترح رئيس التعاضدية العامة لموظفي الادارات العمومية ندوة حول الحماية الاجتماعية في متم نهاية شهر نونبر  وذلك من اجل تعزيز التواجد الحزبي في كافة الواجهات الاجتماعية والمؤسساتية باعتبارها واجهات نضالية من شأنها أن تغدي شرايين الحزب وتضخ دماء جديدة ،كما دعا الى عقد لجنة في الاسبوعين الاولين من شهر نونبر من أجل وضع جميع الترتيبات واللمسات  المتعلقة باللوجستيك لانجاح الندوة.
كما دعا عبد المولى عبد المومني القيادي النقابي والسياسي  الى ضرورة فتح نقاش جدي مع الحكومة ومطالبتها بتخفيض الضريبة على الأجور لما لها من انعكاس إيجابي على القدرة الشرائية للمواطنين .

بعد المقال

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *