تخليدا للذكرى الخامسة والأربعون للمسيرة الخضراء المظفرة،قام السيد عامل إقليم الرحامنة والوفد المرافق له يوم الخميس 05 نونبر 2020 بإعطاء إنطلاقة أشغال بناء مركز تصفية الدم بإبن جرير يضم 24 سرير،قاعة للعلاج،قاعة للتعقيم ومكاتب للأطباء،هذا المركز الذي تبلغ كلفة إنجازه 7.9 مليون درهم بشراكة بين عمالة إقليم الرحامنة،مجلس جهة مراكش-آسفي،المندوبية الإقليمية للصحة ومؤسسة جاسم وحمد بن جاسم الخيرية سيعزز من الطاقة الإستيعابية لإستقبال كافة مرضى القصور الكلوي بإقليم الرحامنة خاصة وأن عددهم تضاعف خلال خمس السنوات الأخيرة.
وللعناية بأطفال التوحد والتخفيف من معاناة عائلاتهم من خلال تحقيق الإرتقاء بمستوى التأهيل والتدريب لهذه الفئة أشرف السيد العامل والوفد المرافق له في نفس اليوم على تدشين مركز للأطفال التوحديين بابن جرير سيسدي خدماته لحوالي 30 طفل بحيث تم تجهيز فضاء يضم قاعتين للتربية الخاصة،قاعة للترويض الطبي ، قاعة للنفسي الحركي، مرافق صحية وفضاء للألعاب بالإضافة الى اقتناء حافلة، وذلك بتمويل من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية و بشراكة مع المندوبية الإقليمية للتعاون الوطني و جمعية توأم التوحد بغلاف مالي يقدر ب 0,8 مليون درهم.

أخبار ذات صلة

الرباط.. حفل تأبيني للفقيد مولاي امحمد العراقي والي المظالم السابق

حميد نرجس خال فؤاد عالي الهمة يترشح في الرحامنة

الشرقاوي: 1137 مغربي وأسرهم في انتظار ترحيلهم من سوريا

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@