مع انطلاق حملات التطعيم ضد فيروس كورونا المستجد في معظم دول الكرة الأرضية، يأمل العالم في الحصول على مناعة تحميهم من الفيروس الغامض الذي فتك بالملايين منذ اكتشاف أولى حالات الإصابة بالصين في ديسمبر كانون الأول 2019.
وخلال جلسة استماع في مجلس الشيوخ، حول مستجدات الفيروس في الولايات المتحدة، رفض فاوتشي تصريح السيناتور الجمهوري راند بول، بأن الناس ليسوا معرضين لخطر الإصابة بفيروس كوفيد-19 بعد تعافيهم منه أو تطعيمهم. فقد قال بول لفاوتشي “إن الأميركيين لا يجب عليهم ارتداء أقنعة بعد التطعيم لأن هناك فرصة بنسبة صفر بالمئة تقريبا، لأن يصابوا بالوباء”.
كما خاطب العضو عن ولاية كنتاكي، وهو طبيب، خلال جلسة استماع للجنة الصحة والتعليم والعمل في مجلس الشيوخ، فاوتشي قائلاً: “لقد تم تطعيمك وأنت تتجول بقناعين للاستعراض”.
وأضاف أن احتمال إصابة فاوتشي باتت تقارب الصفر، وسأله “أنت تخبر الأشخاص الذين حصلوا على اللقاح ولديهم مناعة بارتداء أقنعة، وتتحدى كل ما نعرفه عن المناعة من خلال إخبار الأشخاص الذين تلقوا تطعيمات، بارتداء أقنعة، أليست هذه مسرحية؟”.
بدوره، رد كبير المستشارين الطبيين للبيت الأبيض بالقول: “ها نحن نعود إلى المسرح مرة أخرى، وأضاف “الأقنعة ليست مسرحية، وأنا لا أتفق معك أبدا”.
وأوضح فاوتشي أن ظهور متحورات جديدة شديدة العدوى من الفيروس، يشكل تهديدا للأشخاص الذين تعافوا من كوفيد-19، أو الذين تم تطعيمهم.
كما كشف أن دراسة أجرتها شركة “جونسون آند جونسون” في جنوب إفريقيا “وجدت أن الأشخاص الذين أصيبوا بالنوع الأصلي ثم تعرضوا للمتحور الجنوب إفريقي، كانوا وكأنهم لم يصابوا من قبل”.
هذا وأقر فاوتشي بأن من غير المحتمل أن يصاب شخص ما بالسلالة الأصلية مرة أخرى، لمدة ستة أشهر على الأقل، “لكننا لدينا في بلدنا الآن متحورات” من الفيروس.

أخبار ذات صلة

أخنوش يتفق على تشكيل الأغلبية الحكومية من أحزاب التجمع الوطني للأحرار والأصالة والمعاصرة والاستقلال

“البسيج” يعلن توقيف 4 أشخاص آخرين للاشتباه في ارتباطهم بمخططات الخلية الإرهابية الموالية ل”داعش” التي تم تفكيكها مؤخرا بالرشيدية

رسمي… التجمع الوطني للأحرار يتصدر نتائج انتخاب أعضاء مجالس العمالات والأقاليم

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@