جرى يومه الأربعاء بمطرح للنفايات بجماعة الوطية (قرب طانطان) حرق و إتلاف أزيد من 16 طن من مخدر الشيرا و عدد من كبير المسكرات و السلع المهربة والمواد المحظورة التي حجزتها، مؤخرا، المصالح المختصة.

وتم إتلاف هذه المخدرات والمواد والسلع تحت إشراف النيابة المختصة.

وأكد رشيد الحدجي، الآمر بالصرف بمصلحة الجمارك بطانطان، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن المواد التي تم إتلافها تتكون من 16 طن و 516,1 من مخدر الشيرا، و 56,4 كيلوغرام من الكيف، و أزيد من سبع وحدات من الأقراص المهلوسة.

كما تم خلال هذه العملية، التي جرت بتنسيق بين لجنة مختلطة مكونة من الشرطة و الدرك الملكي و الجمارك و الوقاية المدنية و السلطات المحلي وممثل مكتب حفظ الصحة، إتلاف حوالي 0,5 غرام من مخدر الكوكايين، و 175,7 لتر من مخمر ومسكر ماء الحياة.

وقال المسؤول، إنه تم أيضا إتلاف وحرف 18,2 كيلوغرام من مادة الطابة، و 264 ألف و400 سيجارة مهربة، و 736,4 كيلوغرام مادة المعسل المهرب، بالإضافة الى مواد محظورة أخرى.

وأضاف السيد الحدجي أن المواد والمخدرات و البضائع المهربة التي تم إتلافها اليوم تمت إحالتها على مكتب الجمارك بمدينة طانطان في الفترة الممتدة ما بين 11 فبراير و 25 ماي من السنة الحالية.

وهذه العملية، يؤكد، هي ثمرة المجهودات التي قامت المصالح الأمنية العاملة بجهة كلميم وادنون،بكافة أجهزتها، لمحاربة الجريمة و التهريب و الإتجار في السلع و المواد المحظورة.

أخبار ذات صلة

دكار .. ندوة حول قضية الصحراء تدعو الإتحاد الإفريقي إلى التعليق الفعلي لعضوية “الجمهورية الصحراوية المزعومة” في أقرب الآجال

وصول 3 رحلات من هولندا وبلجيكا إلى مطار الحسيمة

غرق طفلين في عمق بركة بإقليم العرائش

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@