حلَّ المغرب هذا العام فى المرتبة الأولى مغاربياً متقدماً على كل من تونس الثانية مغاربيا وموريتانيا الثالثة مغاربيا فى مؤشر الديمقراطية العالمي الصادر عن “معهد لندن للاقتصاد والسلام” وحلّ المغرب في المركز السادس عربياً و 79 عالمياً من أصل 170 بلداً.

وجاءت تونس الثانية مغاربياً بعد حلولها في المركز 98 متبوعة بموريتانيا 118 عالميا ثم الجزائر 120 عالميا وحلت ليبيا في المرتبة الأخيرة مغاربياً حيث صُنفت 156 عالمياً.

 يذكر أن“المؤشر العالمي للديمقراطية” الصادر بشكل سنوي، يصنف دول العالم إلى أربعة أنواع من الأنظمة: “الديمقراطية الكاملة”، “الديمقراطية المعيبة”، “النظام الهجين”، “النظام الاستبدادي”.

وشمل التقرير 170 دولة، ويركز على مستوى الأمن والسلامة المجتمعية وحدة الصراع الداخلي والدولي ومستوى العسكرة، بالإضافة إلى التكلفة الاقتصادية للعنف. وكان التركيز الرئيسي للتقرير هذه السنة حول تأثير جائحة فيروس كورونا على الديمقراطية والحرية في جميع أنحاء العالم، حيث قدم نظرة فاحصة حول العالم في مواجهة مخاطر متزايدة عبر معظم مقاييس مؤشر السلام العالي، بسبب الانكماش الاقتصادي المتزايد الذي من المتوقع أن يكون الأسوأ منذ الحرب العالمية الثانية.

أخبار ذات صلة

مجلس الجالية وكلية الحقوق أكدال يطلقان محاضرات تكوينية حول “الصحراء المغربية.. الحقيقة والتاريخ”

مباريات أساتذة “التعاقد” على الأبواب

وزارة الصحة والحماية الاجتماعية تخلد الذكرى الـ20 لإنشاء الصندوق العالمي لمكافحة فيروس نقص المناعة البشرية​​ وداء السل والملاريا

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@