تمكنت عناصر الشرطة بولاية أمن الدار البيضاء، نهاية الأسبوع المنصرم، من ضبط 112 شخصا من بينهم 34 قاصرا، وذلك للاشتباه في تورطهم في قضايا تتعلق بخرق أحكام حالة الطوارئ الصحية وسياقة مركبات بطريقة استعراضية وخطيرة تهدد أمن وسلامة مستعملي الطريق.
وكانت دوريات الشرطة المكلفة بتطبيق إجراءات حالة الطوارئ الصحية قد رصدت قيام مجموعة من الأشخاص بالسياقة بطريقة خطيرة واستعراضية بمجموعة من شوارع مدينة الدار البيضاء، باشرت على إثرها عمليات أمنية ميدانية مكنت من توقيف 112 شخصا، علاوة على حجز 95 دراجة نارية وسيارتين.

وقد تم إيداع 61 موقوفا راشدا تحت تدبير الحراسة النظرية فيما تم الاحتفاظ بـ 34 قاصرا تحت تدبير المراقبة، علاوة على إخضاع باقي المشتبه فيهم للأبحاث القضائية التي تجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع ظروف وملابسات وخلفيات هذه القضية، وكذا توقيف جميع المساهمين والمشاركين في ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية.

أخبار ذات صلة

مليلية المحتلة.. المفوضية الإسلامية تكشف عن قرار إقامة صلاة العيد بالمساجد

مدينة المهن والكفاءات لسوس – ماسة لقاء حول تقدم الأشغال ونهج الحكامة المعتمد

الرئيس الجزائري تبون.. يأمر الشركات الجزائرية بفسخ عقودها مع المغرب

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@