اهتزت مدينة خريبكة اليوم الثلاثاء على وقع حادث مروع بعدما وجه شخص في الأربعينات من عمره عدة طعنات لطليقته في الشارع العام.

وأكدت مصادر محلية، أن الشخص الأربعيني اتصل بطليقته ورتبا لقاء في بشارع النصر لمناقشة قضية ابن لهما محتجز بالديار الليبية، وبعد اللقاء نشب خلاف بين الطرفين، انتهى بتلقي السيدة عدت طعنات من زوجها السابق بسكين ولاذ بالفرار ممتطيا دراجته، ورمى بنفسه في السكة الحديدية أمام القطار الذي حول جسده إلى أشلاء.

هذا وفور علمها بالحادث هرعت المصالح الأمنية والوقاية المدنية إلى عين المكان وتم نقل السيدة إلى المستشفى، كما تم فتح بحث في الموضوع.

أخبار ذات صلة

“غوغل” تحضر مفاجأة سارة لعشاق التصوير

حراك اجتماعي بمخيمات تندوف وعصيان وتمرد بمخيمات العار

جامعي مغربي.. فرنسا وألمانيا من تقفان وراء قرار محكمة العدل الأوروبية

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@