اهتزت ساكنة درب السلطان أمس الإثنين على وقع انتشار خبر تسبب أم في وفاة ابنتها، بعد دخولهما في مشادات كلامية انتهت بموت الفتاة البالغة من العمر 16 سنة، بعدما قامت والدتها بخنقها.

ويرجع سبب الشجار حسب ما أكدته مصادر إعلامية، إلى منع الأم ابنتها البالغة من العمر 16 سنة من الخروج، وأمام تعنت الأخيرة قامت الأم بخنقها ونظرا لكون الفتاة تعاني من ضيق في التنفس، سقطت على الأرض مغما عليها.

 يذكر أنه جرى نقل الفتاة إلى المستشفى، لكنها للأسف الشديد لفظت أنفاسها الأخيرة، بمجرد وصولها إلى قسم المستعجلات.

أخبار ذات صلة

الابتكار الرقمي للمقاولات الناشئة في خدمة الإنتعاش الاقتصادي النسخة التاسعة من inwi Days

الخارجية الأمريكية ستراجع “كامل” العلاقة مع السعودية

مهنيو الصحة يتلقون الجرعة الثانية من اللقاح

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@