تجدد شركة أطلنطاسند للتأمين التأكيد على التزامها بالمسؤولية الاجتماعية من خلال علامة المسؤولية الاجتماعية للشركات التي يمنحها الاتحاد العام لمقاولات المغرب. يتوج الحصول على هذه العلامة النهج المجتمعي الذي اتخذته الشركة منذ عدة سنوات وهو ما يحتل مكانًا رئيسيًا في خطتها الاستراتيجية.
وصرحت السيدة فاطمة-الزهراء بن صالح نائبة الرئيس لشركة أطلنطاسند للتأمين بأنه ” منذ انطلاق عملية الاندماج والتي دخلت حيز التنفيذ خلال شهر سبتمبر 2020، وفي إطار التقدم المستمر، قمنا بإنجاز عدة مهام استراتيجية تستجيب لمؤشرات الحكامة البيئية والاجتماعية وحكامة الشركات ولفائدة التنمية المستدامة”. ثم تابعت قائلة “لقد بدأنا في إدراك أهميتنا النسبية حتى نتمكن من التركيز على القضايا ذات الأولوية لجميع الأطراف الفاعلة، في نفس الوقت الذي قمنا فيه بتجديد جميع عملياتنا بعد عملية الاندماج. واليوم، نحن سعداء بالحصول على علامة المسؤولية الاجتماعية للشركات التي يمنحها الاتحاد العام لمقاولات المغرب التي تشكل تتويجا لهذا العمل الذي تم تنفيذه خلال العامين الماضيين”.
من خلال حصولها على علامة المسؤولية الاجتماعية للشركات التي يمنحها الاتحاد العام لمقاولات المغرب، تعزز شركة أطلنطاسند للتأمين موقعها الاستراتيجي وتوطد إنجازاتها التي يتم التعبير عنها سنويًا من خلال تقرير مؤشرات الحكامة البيئية والاجتماعية وحكامة الشركات الخاص بها والذي تقدم فيه تقريرا عن المسؤولية الاجتماعية للشركة وتطورها الدائم في المجالات البيئية والاجتماعية والحكامة.
وصرح السيد جلال بن شقرون، المدير العام المنتدب لشركة أطلنطاسند للتأمين: “إننا نتبنى داخل شركة أطلنطاسند للتأمين، نهجًا استباقيًا يتم التعبير عنه من خلال الحفاظ على الأساسات القوية بالإضافة إلى العديد من الإجراءات والتي تصب في صالح التنمية المستدامة”، ثم تابع قائلا ” نحن نطمح من خلال الاستراتيجية التي ننهجها في هذا المجال ليس فقط لاحترام معايير الحكامة البيئية والاجتماعية وحكامة الشركات الخاصة بنا بل كذلك تلك الخاصة بالاتحاد العام لمقاولات المغرب والخاصة بالميثاق العالمي، بل نسعى كذلك إلى تعزيز المسؤولية الاجتماعية للشركات بين مختلف المتدخلين لدينا”.

وهكذا، أبرمت شركة أطلنطاسند للتأمين اتفاق شراكة مع مرصد المسؤولية الاجتماعية للشركات بالمغرب (ORSEM) الذي أثمر بالفعل إلى الإصدار المشترك لدليلين يهتمان بالمسؤولية الاجتماعية للشركات، الأول حول موضوع “التنوع بين الجنسين” والثاني حول موضوع “ظروف العمل”.
كما أن الشركة تعمل على تطوير روح المسؤولية الاجتماعية للشركات داخليًا لا سيما من خلال إشراك مستخدميها في العديد من مبادراتها المجتمعية، مثلا من خلال مشاركتهم الفعالة في إجراءات التوجيه لفائدة مؤسسة “جدارة” أو حتى من خلال مساهماتهم في الإجراءات المتخذة في إطار منصة التضامن للشركة “نتعاونو”.

نبذة عن أطلنطاسند للتأمين
رأت أطلنطاسند النور يوم 25 شتنبر 2020 بعد اندماج شركتي التأمين التابعتين لمجموعة هولماركوم. وتعد أطلنطاسند للتأمين شركة مرجعية في سوق التأمين مع خبرة تراكمية تمتد ألكثر من 170 سنة، وأكثر من 650 موظفًا وشبكة حصرية تضم ما يقرب من 350 نقطة بيع. هذا، وتطمح أطلنطاسند للتأمين إلى التموقع كشركة تأمين مغربية مرجعية، هدفها الأساسي هو تحقيق التميز، وذلك من خالل تقديم منتجات مبتكرة وضمان خدمة فائقة الجودة لعمالئها وشبكة وكالئها ووسطائها على حد سواء.

أخبار ذات صلة

سيراميكا إيطاليانا تفتح معرضها الجديد بالدار البيضاء

مدريد: انتخاب خولة لشكر نائبة لرئيس الأممية الاشتراكية

رئيس الاتحاد الافريقي للتعاضد يستعرض أمام 22 دولة التجربة المغربية الرائدة في مجال الحماية الاجتماعية والتغطية الصحية الشاملة

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@