10 ماي 2024

شراكة بين فيفو إنيرجي المغرب و “غرين إنيرجي بارك”(حديقة الطاقة الخضراء) من أجل تطوير التنقل الأخضر في المغرب

شراكة بين فيفو إنيرجي المغرب و “غرين إنيرجي بارك”(حديقة الطاقة الخضراء) من أجل تطوير التنقل الأخضر في المغرب

وقعت شركة فيفو إنيرجي المغرب، الشركة المكلفة بتسويق وتوزيع الوقود والزيوت التي تحمل العلامة التجارية شال في المغرب، وغاز النفط المسال للعلامة التجارية بوطاغاز، و “غرين إنيرجي بارك” المنصة الأولى في إفريقيا للبحث والابتكار في الطاقة الشمسية والكفاءة الطاقية والتنقل المستدام، مذكرة تفاهم يومه الخميس 20 أبريل 2023 بمدينة بن جرير. وتلتزم الشركتان من خلال هذه الشراكة بالتعاون من أجل تدارس وتنفيذ أنشطة ومشاريع في مجال الانتقال الطاقي والتنقل الأخضر، ومن بين المشاريع التي يستهدفها الشركاء: نشر تكنولوجيات مختلفة للطاقة الشمسية ونقاط شحن للسيارات الكهربائية، والتي تملك “غرين إنيرجي بارك” خط إنتاج صناعي الخاص بها.

وأشار بيامي أوفن، المدير العام لشركة فيفو إنيرجي المغرب قائلا: » يندرج التوقيع على هذه الاتفاقية ضمن استراتيجية التنمية المستدامة لمجموعة فيفو إنيرجي، التي ترمي إلى تشجيع الانتقال الطاقي وإلى تطوير حيز التنقل الأخضر، أي التنقل العملي الذي يحترم البيئة وجودة الحياة. وتعد المملكة المغربية في طليعة هذا المجال. وإنه لمن الأهمية بما كان أن نواكب هذه الرؤية المسؤولة بيئيا والتي تجد صدى لها أيضا عند تطوير جميع أنشطتنا. «

وتنخرط شركة فيفو إنيرجي المغرب بشكل تام في مقاربة بيئية تطال منظومتها بالكامل، لا سيما شبكة محطات الخدمة التابعة لها ومخازنها ومراكز التعبئة الخاصة بالشركة بالإضافة إلى شركائها. ومن بين المشاريع التي أطلقت في إطار هذه المقاربة، تجدر الإشارة إلى تركيب معدات وتطوير خدمات مسؤولة بيئيا في محطات الخدمة التابعة للشركة التي تطمح إلى تجهيز 30 محطة للخدمة شال سنويا بلوحات فلطائية ضوئية تغطي ما لا يقل عن 30% من احتياجاتها الطاقية. علاوة على ذلك، تتمتع جميع مواقع شركة فيفو إنيرجي المغرب بشهادة المعيار رقم 14001-نسخة 2015 للمنظمة الدولية لتوحيد المقاييس (ISO)، باعتباره أعلى معيار للإدارة البيئية. تتوفر شركة فيفو إنيرجي المغرب على خطة للإبلاغ بشأن انبعاثات غازات الدفيئة بهدف الرفع من مستوى الطموح لديها وتحويل أنشطتها بشكل تدريجي مع التركيز على جوانب بيئية أخرى، من قبيل تدبير النفايات وإدارة المياه.

ومن جهته، صرح مصطفي بن زعزوع، المدير العام لمنصة “غرين إنيرجي بارك” قائلا: » تعد منصة “غرين إنيرجي بارك” نموذجًا فريدًا من نوعها يجمع بين البحث والتطوير والتدريب والتقدير في قطاعات حيوية مرتبطة بالطاقة المتجددة والاقتصاد الأخضر، ونحن سعداء جداً اليوم للتعاون مع “فيفو إنيرجي المغرب” في إطار شراكة تهدف إلى تطوير مشاريع مبتكرة تساهم في جهود التحول الطاقي وتقليل أثر الكربون. وتؤكد شركة فيفو إنيرجي المغرب، عبر هذه الشراكة، التزامها بتسخير عروضها من حيث المنتجات والخدمات وكذلك تغطية شبكتها، لخدمة أقاليم المملكة في إطار مقاربة للتنمية المستدامة. وهكذا، يمكننا العمل على تسريع وتيرة نشر الحلول الطاقية الكفيلة بمواكبة الانتقال الطاقي في بلدنا عبر الاستناد إلى خبرة أحد أهم الفاعلين في مجال توزيع الطاقة. «

وتعد حديقة الطاقة الخضراء “غرين إنيرجي بارك”، الرائدة في القارة الأفريقية، منصة للاختبار والبحث والتكوين في مجال الطاقة الشمسية على امتداد سلسلة القيمة للابتكار الأخضر. وهي من تطوير معهد البحث في الطاقة الشمسية والطاقات المتجددة (IRESEN)، وجامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية (UM6P) بدعم من وزارة الانتقال الطاقي والتنمية المستدامة ومجموعة المكتب الشريف للفوسفاط (OCP). تعد هذه المنصة الأولى ضمن شبكة من مرافق البحث بما في ذلك “Green & Smart Building Park” ، والتي تخصص في المباني الخضراء والكفاءة الطاقية والشبكات الذكية والنقل المستدام، وكذلك “Green H2A” المكرسة لموضوع الجزيئات الخضراء.

وهكذا، تشكل الشراكة بين شركة فيفو إنيرجي المغرب ومنصة “غرين إنيرجي بارك” نموذجا للتعاون بين منصات البحث والتطوير والمقاولات من أجل تطوير حلول للانتقال الطاقي. إن التعاون بين هذين الشريكين سيساعد في تعزيز الجهود التي تبذلها المملكة من أجل تحقيق أهدافها ذات الصلة بالتنمية المستدامة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *