أقدم شخص في عقده الثالث، مساء أمس الثلاثاء، بالإلقاء بنفسه من الطابق الرابع من منزله الكائن بحي مولاي رشيد في مدينة الدار البيضاء.

وأفادت مصادرمطلعة ، أن شخصا يبلغ من العمر 31 سنة، دخل في نزاع حاد مع عمه، ليقدم بعد ذلك على رمي بنفسه من شرفة المنزل المتواجد بالمجموعة 4.

وأضافت ذات المصادر، أن الشاب أصيب بجروح خطيرة على مستوى الرأس ومختلف أنحاء جسده، جراء ارتطامه القوي مع الأرض، ما تسبب له في مضاعفات خطيرة، ليتم نقله بوجه السرعة إلى مستشفى سيدي عثمان، بين الحياة والموت.

وفور علمها بالخبر حلت المصالح الأمنية لعين المكان، حيث فتحت تحقيقا لمعرفة ظروف وملابسات الواقعة.

أخبار ذات صلة

دورية جديدة لرئيس النيابة العامة تدعو إلى التدخل الإيجابي في كفالة الأطفال المهملين

العثماني يؤكد أن ورش تعميم الحماية الاجتماعية يجسد ملامح السياسة الاجتماعية لجلالة الملك من أجل بناء مغرب الغد

المغرب يؤكد ضرورة جعل المكافحة العالمية للمخدرات أولوية ضمن استراتيجيات التعافي لما بعد “كورونا”

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@