تسببت سياسة واتساب الجديدة، التي أثارت جدلا ورفضا عالميا لارتباطها بكشف خصوصية المستخدمين، في زيادة الإقبال العالمي على تطبيقات أخرى منافسة أكثر احتراما للخصوصية.

وكشفت تقارير صحفية عالمية أنه في يومين فقط تمكن تطبيقان للتراسل الفوري من إزاحة تطبيق “واتساب” من عرشه، وبالأخص في متجر تطبيقات “آب ستور” على هواتف “آيفون”.
وأوضح التقرير المنشور عبر موقع “تايمز نيوز ناو” أن تطبيق “سيغنال” حل محل تطبيق “واتساب” كأفضل تطبيق مجاني في متجر “آب ستور” عبر هواتف “آيفون” وتلاه أيضا تطبيق “تيليغرام”، فيما تراجع “واتساب” للمركز الثالث.

وأشار التقرير إلى أن تلك الإحصائية تم رصدها في عدد كبير من البلدان من ضمنها الهند، التي تتضمن أحد أكبر عدد من مستخدمي الإنترنت في العالم.

وكان تطبيق “واتساب” قد قام بالإعلان عن عدد من الشروط الجديدة التي تضمنت ملخصا لكيفية مشاركة المعلومات مع “فيسبوك”، وكيف يمكن استخدام أي معلومات مشتركة.

وتنص سياسة الخصوصية الجديدة على أنه “كجزء من عائلة شركات فيسبوك، يتلقى تطبيق واتساب معلومات من هذه المجموعة، ويشارك المعلومات معها”

وأمهل في الوقت ذاته جميع عملائه بقبول الشروط الجديدة بحلول 8 فبراير، لتفادي تعطل حساباتهم.

أخبار ذات صلة

سامسونج للإلكترونيات تطلق غرفة أخبار الشرق الأوسط

العدد الجديد من مجلة الشرطة يسلط الضوء على معالم النموذج المغربي في “تأمين التظاهرات الكبرى”

فتح باب الترشح لجائزة أحسن بحث تخرج في مجال الصحافة والإعلام

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@