يشارك فيلم “الموجة الأخيرة”، لمخرجه مصطفى فرماتي، في المسابقة الرسمية لمهرجان الإسكندرية السينمائي لدول البحر المتوسط في دورته السابعة والثلاثين والذي تحتضنه جمهورية مصر العربية
ويضم الفيلم ثلة من ألمع وجوه التمثيل ببلادنا تتقدمهم الفنانة المغربية فاطمة الزهراء أحرار التي أبانت عن علو كعبها في عدد من الأعمال السينمائية والأفلام التي أدت فيها ببراعة وسلاسة لكونها سليلة بيت فني بامتياز.
وحول مشاركة “الموجة الأخيرة”، في هذا المهرجان وكيف تلقت أسرة العمل الخبر بعد نجاحه وطنيا قالت فاطمة الزهراء أحرار، في تصريح ل”المغربي اليوم”، “سعدت جدا بخبر  اختيار فيلمي في المسابقة الرسمية لمهرجان الإسكندرية لدول البحر المتوسط في دورته 37 بجمهورية مصر الذي يترأسه صديقي المبدع المصري أمير أباضة بصراحة هو مهرجان وازن ومتميز في كل دوراته وله بصمته الخاصة ولديه صدى ومكانة متميزة وهو من ضمن المهرجانات الناجحة في مصر وأنا جد فخورة وسعيدة باختيار فيلمي الموجة الأخيرة في مهرجان قيم وإن شاء الله سيوفقنا الرحمان لتمثيل وتشريف بلدنا المغرب والإبداع المغربي ونكون في المستوى كما كنا دوما”.
 وأضافت النجمة المغربية “تأتي هذه المشاركة بمهرجان الاسكندرية بعد فوزي بجائزة أحسن دور نسائي في فيلمي الموجة الأخيرة لمخرجه مصطفى فرماتي بالمهرجان الوطني للفيلم بوجدة.. وبعدة مشاركات لفيلمي في المسابقات الرسمية بمهرجانات وطنية عربية ودولية من ضمنها مهرجان القدس السينمائي الدولي فلسطين المهرجان الدولي مدريد اندي للفيلم باسبانيا والمهرجان الدولي للفيلم بالولايات المتحدة الأمريكية والمهرجان المغاربي بوجدة والمهرجان الدولي لسينما بصاليرنو بايطاليا والمهرجان الدولي زوما فيلم بنيجيريا والمهرجان الدولي لسينما المقهى بتازة والمهرجان الوطني للفيلم بوجدة ومهرجان واد نون السينمائي بكلميم وفوز فيلمي بجائزة أفضل فيلم  بمهرجان سينمانا تو للفيلم العربي بسلطنة عمان”.
 وأضافت النجمة المغربية أنها حاليا بصدد “العمل على عدة مشاريع فنية جديدة من بينها فيلمها السينمائي الجديد  casaoverdoz للسيناريست محمد فورار وإخراج عادل عمور وهو فيلم درامي اجتماعي يحكي عن ظاهرة الإدمان عرض مؤخرا في سينما ميجاراما أي العرض ما قبل الأول وكان سيكمل عروضه في القاعات السينمائية بالمغرب ولقي إقبالا كبيرا من الجمهور  لكن ظروف الجائحة وإغلاق القاعات السينمائية والمسرحية أدى لتوقف عرضه بجانب فيلمي السينمائي “بقاي تما” لمخرجه عزيز رزوقي وكذلك لدي التزامات فنية أخرى في انتظار الشروع في تصويرها وكذلك أحضر لعروض مسرحية ومن بينها “على سبيل المثال”، لمحمد الجم بشراكة مع المسرح الوطني محمد الخامس وهناك عمل جديد انتهيت من تحضيره تحت عنوان “الرايس كوفيدونس”، لمخرجته لطيفة أحرار بجانب مشاريع فنية أخرى سأعلن عنها في وقتها”.
وتعد سندريلا الشاشة المغربية فاطمة الزهراء أحرار من الفنانات المحببات للمغاربة بفعل أدائها الصادق واختيارها لأدوارها بعناية شديدة واهتمامها الكبير بخط إسمها بمداد من ثقة في الميدان الفني المغربي.

أخبار ذات صلة

روسيا.. مصرع 16 في تحطم طائرة تقل مظليين

“غوغل” تحضر مفاجأة سارة لعشاق التصوير

حراك اجتماعي بمخيمات تندوف وعصيان وتمرد بمخيمات العار

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@