سلطات خريبكة تشدد التدابير الاحترازية لتقليص إصابات ووفيات كورونا

سلطات خريبكة تشدد التدابير الاحترازية لتقليص إصابات ووفيات كورونا

عثمان أغزاف

أمام التزايد غير المسبوق للإصابات بفيروس كورونا بإقليم خريبكة ، وبعدما سجل الإقليم امس الجمعة 95 اصابة يومية ، ناهيك عن ارتفاع حالات الوفيات ، قررت السلطات الإقليمية تشديد الإجراءات والتدابير الاحترازية ، وأصدرت مجموعة من القرارات التي تهدف إلى الحد من انتشار الوباء بين المواطنين.

ومما جاء بالقرار العاملي الصادر في وقت متأخر من ليلة أمس الجمعة ، تشديد المراقبة بمداخل مدينة خريبكة ووضع نقط المراقبة داخل المدينة، من أجل التخفيف من التنقلات غير الضرورية، وكذا منع البث التلفزي للمقابلات الرياضية خاصة كرة القدم بكافة المقاهي المتواجدة بمدينة خريبكة، إغلاق الحدائق والفضاءات العمومية المحتضنة للألعاب الترفيهية للأطفال على الساعة السادسة مساء، بالإضافة إلى إغلاق المحلات التجارية والمقاهي والمطاعم والأنشطة الحرفية على الساعة العاشرة ليلا، ومنع جميع التجمعات،و المراقبة الصارمة لاحترام الإجراءات الوقائية في الأماكن العامة لاسيما فيما يخص ارتداء الكمامات والتباعد الجسدي، وذلك تحت طائلة اتخاذ العقوبات الزجرية المنصوص عليها قانونا في حق المخالفين .

وأشار القرار العاملي إلى ضرورة استمرار الحملات التحسيسية بمختلف أحياء المدينة، وتكثيف الخرجات الميدانية للجن المختصة. بالإضافة إلى تطبيق الإجراءات الأخرى المعمول بها على الصعيد الوطني بمقتضى حالة الطوارئ الصحية بالمغرب، لاسيما استمرار منع حفلات الأعراس والتجمعات الجنائزية، والحرص على التقليل من الزيارات العائلية بمختلف الفضاءات.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *