كشفت وسائل إعلام محلية بمدينة سبتة المحتلة عن توجس سلطات الاحتلال الإسباني بالثغرين السليبين سبتة ومليلية من الدينامية التنموية التي يشهدها شمال المغرب، بعد إقدام الرباط على وقف التهريب المعيشي وإغلاق المعبرين الحدوديين؛ وهو ما أدى إلى تعميق الأزمة الاقتصادية التي كرستها الجائحة بالمدينتين المحتلتين.

ووفق “العلم”، فإن السلطات العمومية بعمالتي المضيق الفنيدق تطوان أطلقت سلسلة من البرامج والمشاريع والتدابير المتخذة في أفق خلق منطقة تجارية تستقطب الشركات العالمية، بهدف تشجيع خلق فرص الشغل وتحسين الوضعية الاجتماعية للساكنة المحلية التي احتجت في وقت سابق على غياب فرص الشغل وبدائل اقتصادية.

أخبار ذات صلة

المعهد العالي للتجارة وإدارة المقاولات يراهن على الذكاء الاصطناعي لتيسير ولوج الشباب إلى سوق الشغل

الإمارات ترخص لاستخدام لقاح جديد ضد كوفيد – 19

توقعات أحوال الطقس بالمغرب اليوم الثلاثاء 28 دجنبر 2021

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@