عبدالله آيت يحي
هاجم مجموعة من الرعاة الرحل، سكان دواوير قبائل إيداوكنضيف باشتوكة آيت باها في اعتداءات ممنهجة من طرف الرعاة الرحل، تعتبر تحد سافر للقوانين، مطالبين السلطات بالتدخل السريع بإجلاء الرعاة، وفتح تحقيق حول العناصر التي تدفع بالرعاة الرحل على الهجوم على محاصيل و مزارع الفلاحين بمنطقة.
إيداوكنضيف، هي جماعة قروية تابعة لاشتوكة ايت باها، الأكثر تضررا من هجوم الرعاة على أراضيهم، يقول مصدر محلي لموقع ” المغربي اليوم” إن الساكنة تستغيث وتطالب السلطات حمايتهم من بطش الرعاة وحماية أراضيهم .
وتطالب جمعيات المجتمع المدني بالإقليم بالضرب على يد “مافيات الرعي الجائر” بتدخل السلطات العمومية للوقاية والحد من انتشار “هذه المافيات” .
وحملت الجمعيات مسؤولية ما يتعرض له سكان القبائل التي يبسط عليها الرعاة الرحل سيطرتهم ، فيما تتزايد بوادر نشوب مواجهات بين السكان والرعاة، حيث تحفل مواقع التواصل الاجتماعي بدعوات من أهالي المنطقة المقيمين في المدن إلى الانضمام إلى ذويهم من ضحايا الرعي الجائر لمواجهة الرعاة.
وشددت الجمعيات على أن الرعاة الرحل ينتهكون أراضي وممتلكات ساكنة الأقاليم الأخرى المجاورة كسيدي إفني وتيزنيت وتارودانت واشتوكة آيت باها، ويستغلون صمت المسؤولين للهجوم على مساكن ومزارع الساكنة وممارسة القوة على السكان المغلوبين عن أمرهم.
مصادر من عين المكان تشير أن الوضع أصبح ينذر بوقوع مواجهات دموية عنيفة بين الطرفين بعدما تعمّد الرعاة الرحل إطلاق العنان لجحافيل قطعانهم من الجِمال والاغنام بحقول الساكنة ليلا ونهارا رغم تحذيرات السكان … مما قد ينذر باندلاع مواجهات عنيفة بين ساكنة المنطقة والرعاة الرحل بفعل استمرار الاعتداءات المتكررة على السكان وتوغلهم بالمنطقة. يأتي ذلك، بعد أن خرجت الساكنة في محاولة لمنع اكتساح الرعاة الرحل ، لجل المساحات المزروعة بالمنطقة و إتلاف محاصيلها.

أخبار ذات صلة

بعد أن زكتها جل أحزاب المجلس بهية اليوسفي تقود التدبير الجماعي بابن جرير

انتخاب فاطمة الزهراء المنصوري عن حزب الأصالة والمعاصرة رئيسة لمجلس جماعة مراكش

رسمياً إنتخاب حسن ميسور عن الحركة الشعبية رئيساً لجماعة الخميسات

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@