أكد السفير الروسي لدى الرباط، فاليريان شوفايف، أن الاتفاقية التجارية بين المغرب وروسيا بشأن لقاح “سبوتنيك V” لم توقع بعد من أجل التحول إلى مرحلة تصدير اللقاح إلى المملكة.

وقال: « لا توجد أي مشاكل أو عراقيل بخصوص تسويق اللقاح الروسي في المغرب.. هناك أمور تقنية ومالية يجري الحسم فيها قبل توقيع العقد التجاري بين الطرفين ». وأضاف: « روسيا مستعدة للتعاون مع المغرب في عملية التلقيح، والأمور بخير والاتفاقية في طريقها إلى التوقيع ».

وأوضح شوفايف، أن « عوامل كثيرة تتدخل في تسويق اللقاح الروسي إلى العالم، وخاصة على مستوى مواعيد التوريدات، والقدرة الإنتاجية للشركة المصنعة، لا سيما في ظل تلبية الحاجة الوطنية داخل روسيا.

وتم تسجيل لقاح « سبوتنيك V » في أكثر من 55 بلدا حول العالم، وهو ما دفع موسكو إلى التعاقد مع شركات دولة أجنبية لإنتاج كميات إضافية.

وأعلن الصندوق الروسي للاستثمارات المباشرة، الاثنين، عن التوصل إلى اتفاق مع شركة صينية لإنتاج أكثر من 60 مليون حقنة من اللقاح الروسي المضاد لكورونا، مشيرا إلى أنه من المخطط البدء في إنتاجه في شهر ماي المقبل.

وسبق لوزير الصحة المغربي خالد آيت الطالب، أن صرح بأن « المغرب يتوقع الحصول على الدفعة الأولى من اللقاح الروسي نهاية شهر مارس الجاري، والدفعة الثانية خلال أبريل المقبل ».

أخبار ذات صلة

“هواوي” تطلق حاسوبها الجديد HUAWEI MateBook D14 ذو الوزن الخفيف

أمزازي… الوزارة “لم تفرض نمط التوظيف الجهوي” وحريصة على تأمين حق التمدرس

بوريطة يتباحث مع وزير الخارجية الدنماركي

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@