خرج المئات من ساكنة مدينة مليلية المحتلة، أمس الأحد 27 يونيو الجاري، في وقفة احتجاجية حاشدة، أمام المعبر الوهمي الفاصل مع مدينة بني انصار، وذلك للمطالبة بفتح المعبر الحدودي.

ورفع المحتجون الذين تجاوز عددهم 500 شخص، بمليلية من أصل مغربي، ومن ضمنهم عدد من التجار، شعارات “كلنا جلالة الملك محمد السادس”، مناشدين إياه التدخل لفتح الحدود.

وطالب فيها تجار وسكان المدينة بفتح الحدود، وإنقاذهم من الأزمة الاقتصادية الخانقة التي باتوا يعيشونها منذ إغلاق الحدود السنة الماضية، وتوقف مصدر دخل وعيش العديد من الأسر.

وشدد المحتجون على الإسراع في إيجاد حلول لهم، والسماح لهم بالتنقل بين مليلية و الناظور، خاصة وأن غالبيتهم ينحدرون من مدن ومناطق إقليميي الناظور والدريوش.

أخبار ذات صلة

عاجل… وفاة الرئيس الجزائري السابق عبد العزيز بوتفليقة

بالشفاء العاجل للزميلة نجاة الكوراري

البام يقرر رسميا المشاركة في حكومة عزيز أخنوش

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@