ساعات قبل النطق بالحكم… بوعشرين في مواجهة السجن بسبب الجنس

ساعات قبل النطق بالحكم… بوعشرين في مواجهة السجن بسبب الجنس

ستمنح هيئة الحكم باستئنافية البيضاء عصر اليوم الجمعة، الكلمة الأخيرة لتوفيق بوعشرين مؤسس يومية “أخبار اليوم”، وموقع “اليوم 24″، والمتابع بتهم جنائية خطيرة للغاية.
ومباشرة بعد منحه الكلمة ستدخل المحكمة الملف للمداولة قصد البث في مصير المتهم اليوم الجمعة في ملف عرف جلسات وأطوارا مثيرة للغاية. 
يذكر أن توفيق بوعشرين يواجه تهم جنايات الاتجار  بالبشر باستغلال الحاجة والضعف والهشاشة، واستعمال السلطة والنفوذ لغرض الاستغلال الجنسي عن طريق الاعتياد، والتهديد بالتشهير، وارتكابه ضد شخصين مجتمعين، وهتك عرض بالعنف والاغتصاب ومحاولة الاغتصاب المنصوص عليها وعلى عقوباتها في الفصول 448-1 و448-2 و448-3 و485  و486 و 114 من مجموعة القانون الجنائي. وكذلك من أجل جنح التحرش الجنسي وجلب واستدراج أشخاص للبغاء من بينهم امرأة حامل، واستعمال وسائل للتصوير والتسجيل، المنصوص عليها وعلى عقوباتها في الفصول 498 و499 و503- 1 من نفس القانون. وهي الأفعال التي يشتبه أنها ارتكبت في حق 8 ضحايا وقع تصويرهن بواسطة لقطات فيديو يناهز عددها 50 شريطا مسجلا على قرص صلب ومسجل فيديو رقمي.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *