تبر رشيد الحديقي ، الباحث في مركز السياسات من أجل الجنوب الجديد، وأستاذ العلاقات الدولية في جامعة عبد المالك السعدي بطنجة،أن وباء كوفيد -19 يزيد من إضعاف منطقة المغرب الكبير.

وأكد هذا الخبير في قضايا الحوار الأورومتوسطي والجيو-سياسية المغاربية والعولمة في مقطع (بودكاست) حول “حالة المغرب العربي ما بعد كوفيد -19” ،أن أزمة كوفيد -19 العالمية “تزيد من إضعاف المنطقة المغاربية وتشكل صدمة وتخلف تداعيات سلبية وملموسة على اقتصادات المغرب العربي ، مثل انخفاض الناتج الداخلي الخام وتفاقم عجز الميزانية وارتفاع المديونية وتراجع الاستثمارات المباشرة والأجنبية “.

وأضاف “نلاحظ في كل مكان أن المواطن خلال هذه الفترة من كوفيد-19 كان له تأثير في اختيار السياسات العامة أو في مسلسل إعادة البناء السياسي ، وذلك وفقا لسياق كل بلد “، مشيرا إلى أن أزمة كوفيد-19 العالمية أدت إلى تفاقم الفوارق الاجتماعية.

كما اعتبر السيد الحديقي أن استقرار البلدان المغاربية رهين بمدى القدرة على ضبظ ،بطريقة مشروعة، للانقسام الايديولوجي والطابع التركيبي للمجتمع .

وأشار إلى أن البلدان المغاربية تواصل تنفيذ سياساتها العامة خارج الإطار المغاربي لكونها منشغلة بمتطلبات البناء السياسي والأمن الترابي ومستلزمات الأزمة

أخبار ذات صلة

النقابة الوطنية للصحافة المغربية توجه رسالة قوية للإعلام الجزائري

وفاة شخص خمسيني في الشارع العام بمراكش

توقيف 3 أشخاص بشبهة حيازة مواد متفجرة واستعمالها في تحضير مفرقعات وشهب اصطناعية تقليدية بالبيضاء

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@