أعلنت شركة “Predator Oil & Gas” البريطانية عن اكتشافات واعدة من الغاز في منطقة ڭرسيف، وهو الاكتشاف الثاني بعد ثلاثة أيام من إعلان اكتشاف احتياط “مهم” بسواحل العرائش،

وأفادت مصادر إعلامية، أن الشركة المذكورة نشرت تقريرا اليوم الخميس، تؤكد فيه اكتشفتها لاحتياطات “واعدة” من الغاز في منطقة ڭرسيف والتي قدرت بـ 11 مليار متر مكعب، موضحة أن الاكتشافات تمت بعد إعادة تقييم مستقلة تخص امتداد بئري “MOU-1” و “MOU-4″، مؤكدة أنها ستجري اختبارات تكميلية هذا العام لتأكيد الكميات المستكشفة.

يذكر أن الشركة البريطانية “Predator Oil & Gas”، المتخصصة في التنقيب عن البترول والغاز، كانت قد أعلنت غي منتصف يونيو الماضي عن شروعها في أشغال حفر الحقل الغازي “MOU 1” بمنطقة ڭرسيف.

أخبار ذات صلة

مجلس الحكومة يصادق على تعيينات جديدة في مناصب عليا

محامي زوجة الإبراشي يتحدث عن “جريمة قتل” وعن وجود مستندات خطيرة

الأمم المتحدة تعلق حق التصويت لـ11 دولة بينها دول عربية

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@