أعلن الجيش الإسرائيلي أنّ رئيس الأركان أفيف كوخافي سيزور المغرب الأسبوع الجاري، في إطار التعاون المتزايد بين البلدين.

وقال المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي إن هذه أول زيارة رسمية لرئيس الأركان الإسرائيلي إلى المملكة المغربية، من دون أن يذكر تفاصيل عن الموعد المحدّد للرحلة.

وقبل توجهه إلى الرباط استقبل كوخافي الأحد قائد القيادة الأمريكية المركزية « سنتكوم » الجنرال مايكل كوريلا في تل أبيب، وتأتي الزيارة الثاني للجنرال كوريلا لاستكمال المنتدى الاستراتيجي العملياتي المشترك وخاصة حول منظومة الدفاع الجوي.

زيارة كوخافي للمغرب تأتي أيضا ضمن المساعي الأمريكية لتعزيز التعاون الأمني والعسكري الإقليمي في الإقليم ولاسيما بين إسرائيل والدول الموقعة على اتفاقيات أبراهام والمشاركين في قمة النقب، إضافة إلى عدد من الدول العربية التي شاركت في المناورات العسكرية بين دول عربية إفريقية والولايات المتحدة.

أعادت إسرائيل والمغرب العلاقات الدبلوماسية بينهما في دجنبر 2020 بدعم من الإدارة الأميركية السابقة.

منذ ذلك الحين، استمر التقارب بين البلدين بوتيرة ثابتة، في ظلّ زيارات ممتالية لمسؤولين إسرائيليين إلى المغرب، من بينهم وزير الدفاع بيني غانتس في نونبر ووزيرة الداخلية الإسرائيلية أيليت شاكيد في يونيو.

الزيارة وصفتها وسائل إعلام إسرائيية بالتاريخية من جهة ان أول رئيس لهئية الأركان في الجيش الإسرائيلي يزور المغرب، قناة « كان » الحادية عشرة قالت إن الزيارة تأتي أيضا ضمن توجه أمريكي لتعزيز التعاون الامني والعسكري الإقليمي بين الدول التي شاركت في قمة النقب جنوب إسرائيلي ومن بينها المملكة المغربية.

في مارس، قام وفد من الجيش الإسرائيلي بأول زيارة رسمية إلى المغرب ، أسفرت عن توقيع اتفاق تعاون عسكري يتعلّق خصوصاً بتشكيل لجنة عسكرية مشتركة.

وفي موازاة البعثة العسكرية، قام قادة صناعات الفضاء الإسرائيلية، وهي أول مجموعة صناعة طيران إسرائيلية عامة (مدنية وعسكرية)، بزيارة غير مسبوقة إلى الرباط. ووقعت وزارة الصناعة المغربية وصناعة الفضاء الإسرائيلية، اتفاقية شراكة في مجال صناعة الطيران المدني.

أخبار ذات صلة

عرض جديد يقلب كل التوقعات حول مصير الدولي المغربي حارث

الاتفاق على الإسراع بإخراج مشروع إشتغال الشركات الرياضية إلى حيز التنفيذ في غضون الشهر المقبل

منظمة الصحة العالمية تعلن تفشي فيروس “ماربورغ” في غانا

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@