خلصت دراسة جديدة إلى وجود صلة قوية بين الإسراف في تناول المشروبات المحلاة وتساقط الشعر الذي يؤثر على الجزء العلوي والأمامي من فروة الرأس.

ويطلق على هذا النوع “تساقط الشعر من النمط الذكوري” أو “الثعلبة الذكرية الشكل”.

وأجريت الدراسة بين يناير وأبريل 2022 في البر الصيني الرئيسي، وشملت 1951 رجلا تتراوح أعمارهم بين 18-45 عاما، ويتحدر هؤلاء من 31 مقاطعة، ونشرت في دورية “Nutrients” في يناير الجاري.

وعمل أفراد العينة على تعبئة استبيان عبر الإنترنت، وتمت إضافة سؤالين للتحقق إلى الاستطلاع لضمان مصداقية عالية فيه، واستبعد 4 مشاركين من الاستطلاع لكونهم يعانون من عدوى في فروة الرأس أو السرطان أو زودوا الباحثين بمعلومات غير منطقية.

إلى ماذا خلصت الدراسة؟

وجد الباحثون لدى 1028 مشاركا في الدراسة، ارتباطا بين استهلاك المشروبات المحلاة بشكل كبير وازدياد خطر الإصابة بتساقط الشعر.

ودعا الباحثون الرجال إلى تقليل استهلاك هذا النوع من المشروبات خاصة بين الفئات الشابة لتقليل الأضرار السلبية على صحتهم.

تأثيرات أخرى؟

ولا يؤثر هذا النوع من التساقط على الشعر فحسب، بل إنه يؤدي إلى تأثيرات أخرى مثل هز الثقة بالنفس والضائقة النفسية والصحة الجسدية.
ويمكن أن تساهم عوامل عدة في هذا الأمر، مثل النوم والقلق والوراثة والعمر ومؤشر كتلة الجسم.
ويستهلك الشباب كميات أكبر من المشروبات المحلاة مثل العصائر ومشروبات الطاقة، وعلى سبيل المثال يشرب 63 من الشباب في الولايات المتحدة مشروبات محلاة يوميا.

وارتبطت المشروبات المحلاة بالعديد من المشكلات الصحية مثل تسوس الأسنان والسمنة والمشكلات العاطفية.

وفي تفسير العلاقة، يؤدي محتوى السكر المرتفع في المشروبات المحلاة تؤدي إلى زيادة تركيز الجلوكوز في الدم، وهو ما يؤدي إلى تنشيط ما يعرف بمسار “البوليول”، وهذا يقلل من كميات من كمية الجلوكوز المتاحة للخلايا الكيراتينية الموجودة في الجلد التي تنمو منها بصيلات الشعر، مما يؤدي أو “الثعلبة الذكرية الشكل”.

أخبار ذات صلة

“اتفاق مبدئي” لانتقال المغربي أوناحي إلى مرسيليا

بالذكاء الاصطناعي.. طريقة من “غوغل” تحول النصوص إلى مقاطع موسيقية

العراق تجدد التأكيد على موقفها الداعم للوحدة الترابية للمملكة المغربية

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@