دراسة: الموسيقى تخفف آلام المصابين بالسرطان

دراسة: الموسيقى تخفف آلام المصابين بالسرطان

خلص بحث علمي أجري في تايوان إلى أن الاستماع للموسيقى في المنزل يمكن أن يخفف آلام مرضى السرطان وشعورهم بالإعياء، ويحد من أعراض المرض كفقدان الشهية وصعوبة التركيز.

وكتب باحثون في الدورية الأوروبية لرعاية مرضى السرطان “يوروبيان جورنال أوف كانسر كير”: الأعراض الجانبية للسرطان خفت “بشكل ملحوظ” لدى مريضات بسرطان الثدي استمعن إلى الموسيقى لمدة 30 دقيقة 5 مرات أسبوعيا على مدى 24 أسبوعا.

ونقلت “رويترز” عن المريضات إن الموسيقى جعلت صحتهن النفسية والبدنية أحسن لأنها صرفت انتباههن عن الأفكار السلبية المرتبطة بالسرطان.

وقالت الباحثة البارزة كوي-رو تشو، المشاركة في الدراسة من جامعة تايبه الطبية “العلاج بالموسيقى مريح ولا ينطوي على إجراءات مزعجة ويمكن للناس استخدامه وسط وسائل الراحة في منازلهم”.

وأضافت “يمكن أيضا استخدام التدخل بالموسيقى دون تكلفة… لقد صارت خدمات الرعاية الصحية مكلفة في الوقت الحالي”.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *