حملة تحسيسية وتوعوية تحت شعار: “حياتنا مرهونة بوعينا” مبادرة لشبكة جمعيات حي درب غلف بالدار البيضاء بتنسيق مع السلطات المحلية

حملة تحسيسية وتوعوية تحت شعار: “حياتنا مرهونة بوعينا” مبادرة لشبكة جمعيات حي درب غلف بالدار البيضاء بتنسيق مع السلطات المحلية


إيمانا بالدور الريادي للمجتمع المدني في التأطير والتعبئة، ومواكبة منها للتطورات المقلقة لوباء كورونا ببلادنا، ووعيا بضرورة الانخراط في الجهد الوطني للحد من انتشاره، تنظم شبكة جمعيات حي درب غلف بالدار البيضاء وبتنسيق مع السلطات المحلية حملة تحسيسية وتوعوية تحت شعار: “حياتنا مرهونة بوعينا” وذلك بتراب مقاطعة المعاريف لاسيما محيط حي درب غلف ابتداء من يوم الاثنين 31 غشت 2020 إلى غاية نهاية هذه المحنة بإذن الله.
ستعقد طيلة هذه الحملة لقاءات متعددة مع المواطنات والمواطنين، والتجار، والحرفيين والباعة المتجولين سيتم خلالها تذكيرهم بالإجراءات الوقائية وأهمية التقيد بها لتفادي الإصابة بالفيروس أو نقله لأناس آخرين، كارتداء الكمامة والتنظيف المنتظم واستعمال المعقمات، كما سيتم حث أصحاب المحلات المختلفة، التي تلجها المواطنات والمواطنون ، بأهمية اعتماد برتوكولات بسيطة تشمل عددا من الخطوات المحددة والمرقمة منذ ولوج الزبون وحتى مغادرته.
تجدر الإشارة من جهة أخرى، إلى أن هذه الحملة تعبر عن قناعة راسخة لدى كل مكونات الشبكة بالدور المحوري للمواطن الفرد والجماعة، وللشعور والوعي المواطنَيْن في إنجاح هذا النوع من المبادرات وأن أي تغييب أو تقاعس على استحضار هذا الدور، من شأنه أن يحد من فعالية كل الإجراءات الأخرى حتى الزجرية منها.

حرر بالبيضاء في: 01/09/2020

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *