نظمت، اليوم الجمعة السابع عشر من يونيو الجاري، الأطر الصحية التابعة للمركز الإستشفائي الإقليمي بالخميسات، حملة إعذار جماعية لفائدة العشرات من الأطفال بمدينة الخميسات.

و جَنّدت، الأُطر الصحية المُشرفة على هذه الحملة قاعتين للجراحة و أطقم صحية متكونة من ممرضين و تقنيي الصحة متخصصين في الإنعاش و التخدير، و أطباء متخصصين في جراحة الأطفال و التخدير و الإنعاش.

و استفاذ، حوالي سبعون طفلا من هذه الحملة التي مرت في ظروف تنظيمية و لوجستيكية و طبية جيدة بالمستشفى الإقليمي بالخميسات، كما تم بالموازاة مع ذلك توزيع مجموعة من الملابس التقليدية على المستفيذين من عملية الختان.

و ذكرت، أمينة حجاج ممرضة رئيسية بالمستشفى، أن حملة الإعذار الجماعي هذه تمت في ظروف جيدة، و استهدفت بالأساس الفئات الاجتماعية بمدينة الخميسات، و جاءت ترسيخاً لمبادئ و قيم التضامن و التكافل الإجتماعي، و أضافت أن الفئات المستهدفة استفاذت من مجانية التحاليل القبلية التي تسبق عملية الإعذار.

و لقيت، هذه المبادرة استحساناً كبيراً من طرف الأسر المستفيذة منها، و الذين نوّهُوا في حوارهم مع جريدة “المغربي اليوم” بالمجهودات التي قامت بها الأطر الصحية التابعة للمركز الإستشفائي الإقليمي بالخميسات لإنجاح هذه العملية التضامنية التي ادخلت الفرحة على قلوبهم.

أخبار ذات صلة

مطار الشريف الإدريسي بالحسيمة يسجل عبور أزيد من 78 ألف مسافر بين يناير ومتم أكتوبر 2022

تحفيزات حكومية جديدة لتعزيز جاذبية القطاع العام أمام مهنيي الصحة (بايتاس)

توقعات أحوال الطقس بالمغرب اليوم الجمعة 2 دجنبر 2022

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@