مكتب الجديدة. سعيد الفارسي

حقائق مثيرة كشفتها التحقيقات التي أجريت مع شخص اعتدى جنسيا على زوجة جاره الضرير حيث وقفت عناصر الدرك الملكي للمركز الترابي بتراب جماعة اثنين هشتوكة القروية بدائرة ازمور أثناء التحقيق عن تواجد قرائن ودلائل ثابتة من بينها قطرات دم تعود للزوجة المغتصبة بالملابس الداخلية للمعني بالأمر وهو ما اضطرت معه العناصر الدركية ذاتها بعد التنسيق مع النيابة العامة لمحكمة الجديدة إلى تمديد فترة تدابير الحراسة النظرية. وبعد تعميق البحث لم يكتف المتهم بالاعتراف بما نسب إليه بل بالإضافة إلى ذلك أكد للمحققين انه كان على علاقة غير شرعية مع الضحية وما من مرة كان  يتردد على سكنها تارة لحلق لحية زوجها وأخرى أثناء عدم تواجد الزوج لإشباع رغباته الجنسية.            وارتباطا بما ذكر أمر قاضي التحقيق بمحكمة الاستئناف بالجديدة زوال يوم الثلاثاء 29 يونيو الجاري بوضع المتهم  رهن الاعتقال الاحتياطي بالسجن المدني سيدي موسى بالجديدة بعد الاستنطاق الاولي الذي باشره بمكتبه.

وتبقى الإشارة بأن المتهم البالغ من العمر 44 سنة أحيل على أنظار العدالة في حالة اعتقال بتهمتي الإغتصاب والخيانة الزوجية فيما المتضررة لازالت تخضع للعلاج بالمستشفى الإقليمي بالمدينة ذاتها تبعا للنزيف الحاد على مستوى المهبل الناتج عن الاغتصاب.

أخبار ذات صلة

بعد أن زكتها جل أحزاب المجلس بهية اليوسفي تقود التدبير الجماعي بابن جرير

انتخاب فاطمة الزهراء المنصوري عن حزب الأصالة والمعاصرة رئيسة لمجلس جماعة مراكش

رسمياً إنتخاب حسن ميسور عن الحركة الشعبية رئيساً لجماعة الخميسات

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@