تعقد دول الاتحاد الأوروبي بداية من الخميس قمة تهيمن عليها صعوبات الحصول على اللقاحات والتي تمثل صلب خلاف بين بروكسل ولندن.  

  وأكد الاتحاد الأوروبي والمملكة المتحدة المختلفان على إدارة مخزونات اللقاحات المنتجة في القارة الأوروبية من قبل مختبر أسترازينيكا، عزمهما حل هذا النزاع بالتفاوض، في الوقت الذي تشهد فيه القارة موجة وبائية جديدة.

 وستكرس قمة دول الاتحاد الأوروبي في بروكسل الخميس عبر الإنترنت، خصوصا لمسألة اللقاحات الشائكة. وفي حين شددت دول عدة في الاتحاد الأوروبي القيود لمواجهة الجائحة، يغذي بطء حملات التلقيح ومشاكل إمدادات لقاح أسترازينيكا الاستياء والتوترات.

وردا على ذلك، شددت المفوضية الأوروبية آلية الإشراف على تصدير اللقاحات التي أقرت في كانون الثاني/يناير ما أثار انتقادات لندن الوجهة الرئيسية للجرعات المصدرة من القارة الأوروبية.

وخلال مؤتمر صحافي قال نائب رئيس المفوضية الأوروبية فالديس دومبروفسكيس “يواجه الاتحاد الأوروبي وضعا وبائيا خطرا جدا ويستمر في تصدير كميات كبيرة إلى دول” تنتج لقاحاتها الخاصة أو تسجل تقدما في حملات التطعيم.

   وكان يشير في حديثه إلى واقع أن الاتحاد الأوروبي صدر نحو 10 ملايين جرعة من جميع اللقاحات إلى المملكة المتحدة لكنه لم يتلق في المقابل أي جرعة منتجة لديها، رغم أن العقد الموقع مع أسترازينيكا ينص على إرسال جرعات من مصنعين في المملكة المتحدة.

   من جانبها أوضحت المجموعة أن عقدها مع لندن يفرض عليها منح الأولوية للطلبات البريطانية.

   بدورها، حذرت رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين من أن الاتحاد الأوروبي “يصدر على نطاق واسع” ولكن “يجب السير في الطريق في كلا الاتجاهين”.

   وفي ظل هذا الوضع، أعلن دومبروفسكيس إدخال بروكسل “تعديلين على “الآلية الحالية” لمراقبة الصادرات بهدف “إيجاد حلّ للاختلالات” و”ضمان” إمدادات الدول الأوروبية الأعضاء في الاتحاد.

   وسارع رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون إلى التنديد بهذه الإجراءات وحذر من عواقب “الحواجز التعسفية” على لقاحات ضد فيروس كورونا. وأكد الاتحاد الأوروبي والسلطات البريطانية الأربعاء العمل على حل “يخدم مصلحة الطرفين” لحل هذا التوتر.

   ويذكر أن فيروس كورونا تسبب بوفاة 2,735,411 شخصا في العالم فيما أعطيت أكثر من 479 مليون جرعة من اللقاحات في ما لا يقل عن 164 دولة أو منطقة بحسب تعداد لوكالة الأنباء الفرنسية استنادا إلى مصادر رسمية الأربعاء.

أ ف ب  

أخبار ذات صلة

“البسيج” يعلن توقيف 4 أشخاص آخرين للاشتباه في ارتباطهم بمخططات الخلية الإرهابية الموالية ل”داعش” التي تم تفكيكها مؤخرا بالرشيدية

رسمي… التجمع الوطني للأحرار يتصدر نتائج انتخاب أعضاء مجالس العمالات والأقاليم

الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية يقرر الاصطفاف في المعارضة

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@