يجري تداول عدد من مستحضرات التجميل التي يتم اقتناؤها بدون وصفة طبية من فضاءات لا تتوفر على الحد الأدنى من المراقبة، ولا سيما تلك التي يتم عرضها بثمن بخس، سواء المقلدة والمزيفة أو المهربة أو غيرها، والتي يتم الترويج لها على مواقع التواصل الاجتماعي من لدن بعض “المؤثرات”؛ الأمر الذي يعرض صحة وسلامة الكثير من مستعملات هذه الكريمات لمختلف التبعات، وقد تتسبب في حساسيات جلدية وفي سرطانات بتداعيات وخيمة؛ وهو ما يدفع عددا من المهتمين بالشأن الصحي حسب “الاتحاد الاشتراكي”، ناشئة الخبر  إلى الدعوة إلى تكثيف عمليات المراقبة للوقوف على مأمونية هذه المواد، داخل فضاءات بيعها المختلفة.

أخبار ذات صلة

مهرجان ابن امسيك للمسرح الاحترافي يكرم قاوتي والتسولي ويحتفي بالطويل وكاظيمي

سلا.. توقيف 6 أشخاص في قضية تنظيم الهجرة غير المشروعة والاتجار بالبشر

توقعات أحوال الطقس بالمغرب اليوم الثلاثاء 19 يوليوز 2022

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@