حالة ارتباك في المهرجان الدولي للراي بوجدة بسبب “ساي”

حالة ارتباك في المهرجان الدولي للراي بوجدة بسبب “ساي”

عاش المهرجان الدولي للراي، الذي تحتضنه مدينة وجدة ما بين 16 و23 يوليوز، حالة من الارتباك، بسبب مغني يقلد النجم الكوري الجنوبي ساي.

وحسب ما ذكرته وكالة المغرب العربي للأنباء، فإن نقص التواصل بشأن هوية المغني الفرنسي، دونيس كاري، الملقب بـ”ساي كوفر” أدى إلى إحساس الجمهور الذي حضر العرض بالمرارة جراء الانخداع بهذه “الصفعة التواصلية الماكرة”.

وقال المنظمون عبر الموقع الرسمي للمهرجان وصفحته الرسمية على “فايسبوك”، إن الفنان “ساي كوفر” (دون ذكر اسمه الحقيقي) سيقدم عرضا مساء الاثنين على منصة المهرجان الدولي للراي.

هذا الإعلان، جعل الآلاف من محبي النجم الكوري الجنوبي في المغرب يحجون إلى الحفل، قبل أن يكتشفوا أن الأمر يتعلق بـ”شبيه ومقلد” لساي.

وقال نشطاء بمواقع التواصل الاجتماعي إن اللجنة المنظمة تجنبت “بطريقة ذكية” الإشارة إلى أن الفنان الذي سيحضر هو مقلد وشبيه لصاحب أغنية “غانغام ستايل” الشهيرة.

واكتسب المهرجان في دورته العاشرة شهرة خاصة من خلال دعوة فنانين ذوي صيت وطني وعالمي للمشاركة في فعالياته.

 

 

 

 

 

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *