نظم عصر يوم السبت فاتح يناير، بمركز لالة أمينة لرعاية الأطفال المحرومين من الأسرة التابع للعصبة المغربية لحماية الطفولة فرع مراكش آسفي حفلة ترفيهية لفائدة نزلاء المركز من تنظيم جمعية نساء مراكش، احتفاء بدخول السنة الميلادية الجديدة 2022، كما تم خلال هذا الحفل توزيع عدة ملابس وأغطية لفائدة نفس النزلاء.

وحسب تصريح لرئيسة جمعية نساء مراكش عزيزة بوجريدة ، أن الهدف من هذه الزيارة هو بالأساس خلق نوع من التلاحم مع الأطفال من خلال توفير أجواء أسرية بين عضوات الجمعية و نزلاء المركز.

و أكدت الرئيسة على أهمية مثل هذه الاحتفالات مع الأطفال المحرومين من الدفئ الأسري، فالابتسامة على وجوه الأطفال لاتقدر بثمن، وفي حديث عن برامج جمعية نساء مراكش، وأبرزت عزيزة بوجريدة أن الجمعية وضعت برنامج غني و متعدد يشمل على الجانب الاجتماعي و الصحي و التوعوي بالإضافة إلى الشق المعرفي من خلال تنظيم لقاءات و ندوات تعنى بالشأن العام.

من جهته أشاد رئيس القسم التربوي بمركز لالة أمينة لرعاية الأطفال المحرومين مولاي هشام السعيدي  على بادرة جمعية نساء مراكش، ووجه دعوة مفتوحة لباقي الجمعيات و الهيئات لتحدو مثل حدو جمعية نساء مراكش.

أخبار ذات صلة

مركز السياسات من أجل الجنوب الجديد يقدم تقريره السنوي لتحليل ديناميات السلع في إفريقيا

“دار الشباب تتحرك”.. من أجل إعادة الحياة لهذه الفضاءات الأساسية في تأطير ومواكبة الشباب

شكاية ضد الترامي على أراضي سلالية بإقليم تيزنيت بمكتب وزير الداخلية

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@