تعتبر جمعية مغرب الرياضات التابعة للمدرسة الوطنية التجارة والتسيير بسطات والتي تضم ضمن أعضاء مكتبها المسير والخلايا المتفرعة عنه خيرة من طلبة قطب التميز ، (تعتبر) الجمعية الوحيدة و الفريدة من نوعها التي تنظم تظاهرات رياضية وازنة من قبيل جائزة مولاي الحسن للألعاب الجامعية والمؤتمر الوطني للرياضة اللذان يحظيان بشرف الرعاية السامية لجلالة الملك محمد السادس نصره الله.

وتشرف على تنظيم المؤتمر الوطني للرياضة الخلية العلمية التي تعتبر أقدم خلية تم إحداثها بالجمعية، وهي الخلية التي تسهر على إنجاح جميع الندوات والمؤتمرات ذات الطابع العلمي كندوة السفراء الشباب ورؤساء الوفود التي نُظمت خلال النسخة الاخيرة تحت موضوع الحكامة الرياضية تمهيدا للمؤتمر الوطني للرياضة وجائزة مولاي الحسن للألعاب الجامعية الكبرى والتي تسعى لإدماج ممثلي المشاركين في الجائزة وإزالة اللبس عن كل غموض حول مشاركتهم.

وتتطرق هذه الخلية العلمية سنويا إلى مواضيغ تربط ما هو رياضي بما هو علمي و ذلك من خلال تنظيمها المؤتمر الوطني للرياضة الذي يجمع ثلة من الخبراء والفاعلين في المجال الرياضي رفقة متخصصين في المجال العلمي سعيا لتقديم مجموعة من الاقتراحات والحلول من وجهة نظر علمية تفيد النهوض بالرياضة الوطنية عامة والجامعية خاصة.

أخبار ذات صلة

مراكش.. جمعية مسارات إزيكي للتنمية البشرية ترى النور

جمعية نساء مراكش تحتفي بالسنة الجديدة رفقة نزلاء عصبة حماية الطفولة

مركز السياسات من أجل الجنوب الجديد يقدم تقريره السنوي لتحليل ديناميات السلع في إفريقيا

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@