نظمت جمعية غزال آدم لكرة القدم النسوية بسيدي بوعثمان، أمس الأحد، يوما رياضيا تحت شعار “جميعا من أجل تشجيع الرياضة النسوية”.
وتميزت هذه التظاهرة، بإجراء مباراة بين فتيات فريقي غزال آدم واتحاد الرحامنة، انتهت بالتعادل الايجابي، كخطوة لتشجيع ممارسة كرة القدم بالرحامنة الجنوبية.
كما جرى مساء اليوم نفسه، تنظيم مباريات لفائدة الفتيات الصغار، بملعب القرب المتواجد بالقرب من مؤسسة دار الشباب.
وعرف اليوم الرياضي الأول من نوعه بالمنطقة، والذي يروم تشجيع الفتيات على ممارسة هذه الرياضة، حضور عدد من رؤساء الجماعات الترابية بإقليم الرحامنة، إلى جانب فعاليات مدنية.
ويسعى فريق جمعية غزال آدم لكرة القدم النسوية، المشاركة في عصبة مراكش آسفي برسم هذا الموسم الرياضي، كخطوة للنهوض بالرياضة النسوية بالرحامنة.
وأكد رئيس جمعية غزال آدم لكرة القدم النسوية، عبد الإله شبل، أن هذه المبادرة تروم تشجيع ممارسة الرياضة ولا سيما كرة القدم في صفوف الفتيات، على اعتبار أن هذه الرياضة ظلت حكرا على الذكور، وبالتالي اخراج هذه الفئة من تقوقعها.
أيضا، تسعى الجمعية وفق رئيسها، إعطاء الانطلاقة لأول فريق بالرحامنة الجنوبية يعنى بالكرة النسوية، مشيرا إلى أنه يطمح للمساهمة إلى جانب باقي فرق عصبة الجنوب في تعزيز الرياضة النسوية.

أخبار ذات صلة

رئيس الجمعية المغربية للصحافة الرياضية ونائبه في روما

المركز المغربي للشباب والتحولات الديمقراطية يسائل السياسات الثقافية الجهوية

الخميسات .. “جمعية مسارات” تُدشن مسارها التنموي بلقاءٍ متميّز

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@