حازت جماعة تارودانت ، أمس الثلاثاء، التي يتولى رئاسة مجلسها الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة عبد اللطيف وهبي، على مكافأة مجزية تقدر بمبلغ 820 مليون سنتيم من طرف وزارة الداخلية بسبب “نجاعة تدبيرها وتسييرها للشأن العام المحلي وشفافيته”.

وأفادت مصادر إعلامية، أن الجماعة حصلت على هذا الدعم الاستثنائي بعد مشاركتها في برنامج “تحسين أداء الجماعات” Programme d’Amélioration de la Performance des Communes (PAPC)، المنفَّذ بشراكة بين المديرية العامة للجماعات المحلية والبنك الدولي والوكالة الفرنسية للتنمية.

وأضافت ذات المصادر أن “التقييم السنوي للأداء برسم سنة 2020 اعتمد على مدى احترام الشروط الدنيا الإلزامية، منها نشر القوائم المالية والمحاسبية، التقييم السنوي لتنفيذ برنامج عمل الجماعة، تحيين البرمجة الممتدة على ثلاث سنوات وإرفاقها بالميزانية، نشر البرنامج التوقعي للصفقات، تفعيل هيئة تكافؤ الفرص ومقاربة النوع وعقد اجتماعات دورية منتظمة لأعضائها”.

كما ركَّز التقييم على مؤشرات الأداء المحددة في الحكامة والشفافية، إدارة النفقات، إدارة الموارد المالية، إدارة الموارد البشرية، الإدارة البيئية والاجتماعية، جودة الخدمات المقدمة للمواطنين.

تجدر الإشارة إلى أن البرنامج المذكور والمقرر لمدة 5 سنوات (2019-2023)، يهدف إلى تعزيز الحكامة الجيدة لدى الجماعات لتحسين الخدمات المقدمة للمواطنين والشركات.

أخبار ذات صلة

بني ملال خنيفرة .. تعبئة واسعة لإزاحة الثلوج من المحاور الطرقية المغلقة أمام حركة السير

16 برلمانيا جديدا ينالون عضوية مجلس النواب

هذه حصيلة حوادث السير بالمناطق الحضرية خلال الأسبوع الماضي

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@