قال إبراهيم المراكشي، أستاذ بكلية الحقوق بطنجة، إن قرار محكمة العدل الأوروبية ضد المغرب لولا الضوء الأخضر من فرنسا وألمانيا ما كان سيرى النور، موردا: “الرسالة واضحة للمغرب: لا تذهب بعيدا، حضنك الطبيعي هو الاتحاد الأوروبي. وأنا على يقين أن هاتين الدولتين لا تهمها في شيء الحقوق أو المطالب الوهمية لجبهة البوليساريو، بقدر ما يهمها توظيف هذا الملف كورقة ضغط على المغرب”،
وزاد في حوار مع “الوطن الآن”حاليا من مصلحة فرنسا وألمانيا أن يعود الصراع حول الصحراء إلى نقطة الصفر”.

أخبار ذات صلة

توقعات أحوال الطقس اليوم الأحد بالمغرب

كندا تهنئ المغرب بتعيين الحكومة وتتطلع إلى استمرار التعاون الكندي المغربي

توقيف شخص ظهر بفيديو وهو يقود دراجة نارية بشكل استعراضي بالدار البيضاء

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@