تمكنت عناصر الشرطة بالمنطقة الإقليمية للأمن بمدينة طانطان بتنسيق وثيق مع مصالح المديرية العامة لمراقبة الوطني، يوم الثلاثاء 18 أكتوبر الجاري، من توقيف عشرة أشخاص، من بينهم سيدتان، وذلك للاشتباه في ارتباطهم بشبكة إجرامية تنشط في تنظيم الهجرة غير المشروعة والاتجار بالبشر.

وقد تم توقيف المشتبه بهم في عمليات أمنية متزامنة بمجموعة من أحياء مدينة طانطان، للاشتباه في تورطهم في تنظيم عمليات التهجير السري عبر المسالك البحرية، كما تم ضبط ثلاثة مرشحين محتملين لهذا النشاط الإجرامي.

وقد مكنت إجراءات التفتيش التي واكبت هذه العمليات الأمنية من ضبط ثلاثة سيارات وبندقية للصيد ودراجتين ناريتين وثلاث مناظير وهاتف للاتصال بالأقمار الاصطناعية، يشتبه في تسخيرها في تسهيل ارتكاب هذه الأنشطة الإجرامية.

وقد تم إخضاع الموقوفين للبحث القضائي الذي تجريه الشرطة القضائية تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك لتحديد الأفعال الإجرامية المنسوبة لكل واحد من الموقوفين، والكشف عن كافة ارتباطات وامتدادات هذه الشبكة الإجرامية.

أخبار ذات صلة

التشكيلة الرسمية للمنتخب المغربي في مواجهة إسبانيا

تقضي النساء أكثر من سدس يومهن للقيام بالأعمال المنزلية

شركات تستثمر الملايير في قطاع الصحة بالمغرب بعد عودة كورونا بقوة

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@