أوقفت الشرطة الاسبانية، مهاجرا مغربيا نواحي “بالما دي مايوركا”، بعد اعتدائه على والدته، والتسبب لها في جروح على مستوى الرأس.

وحسب وسائل إعلام إسبانية، فإن التحقيقات التي جرتها الشرطة كشفت أن المتهم دخل في خلاف مع والدته، قبل أن ينهال عليها بقنينة خزفية على مستوى الراس، مما تسبب لها في جرح غائر، استدعى نقلها الى المستشفى.

وحسب ذات المصادر فان الام لم تكن تريد تقديم شكاية ضد ابنها البالغ من العمر 38 سنة، لكنها قررت أخيرا تقديم شكوى بسبب الخوف من التعرض للاعتداء مجددا.

وأكدت الأم في إفادتها للشرطة ان ابنها اعتدى عليها، بسب خلاف تافه مع زوجته، وإنها ليست المرة الاولى التي تتعرض لاعتداء من قبل ابنها “العاق”.

أخبار ذات صلة

الشرطة الفرنسية تعتقل شخصا يحمل سكينا خارج مدرسة يهودية

ازدياد الثقة بلقاحات كورونا مع تبدد المخاوف من آثاره الجانبية

تصنيف التجاري وفابنك “أفضل بنك استثمار في المغرب” لسنة 2021

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@