تمكنت عناصر فرقة مكافحة العصابات بالمصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة القنيطرة بناءً على معلومات دقيقة وفرتها مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، زوال اليوم الجمعة 30 أبريل الجاري، من توقيف سيدة تبلغ من العمر 38 سنة، يشتبه في تورطها في قضية تتعلق بحيازة وترويج المخدرات والمؤثرات العقلية.

وقد جرى توقيف المشتبه فيها على مستوى محطة السكة الحديدة بمدينة القنيطرة، مباشرة بعد وصولها على متن قطار قادم من إحدى مدن شمال المملكة، حيث أسفرت عملية التفتيش المنجزة عن العثور بحوزتها على 859 قرصا طبيا مخدرا من أنواع مختلفة.

وقد أظهرت عملية تنقيط المشتبه فيها في قاعدة بيانات الأمن الوطني، أنها مبحوث عنها على الصعيد الوطني من طرف مصالح الشرطة القضائية بمدينة القنيطرة، وذلك للاشتباه في تورطها في قضية تتعلق بترويج المخدرات.

وقد تم الاحتفاظ بالمشتبه فيها تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة، وذلك لتحديد باقي الامتدادات المحتملة لهذا النشاط الإجرامي، والكشف عن كافة الأفعال الإجرامية المنسوبة للمعنية بالأمر.

أخبار ذات صلة

الليغا تقترح بدء الموسم القادم في 14 و15 غشت المقبل

قصف إسرائيلي مكثف على غزة وأنباء متضاربة عن توغل في القطاع

طانطان.. توزيع محركات لفائدة الصيادين التقليديين وتتبع تقدم أشغال بناء مخازن لفائدة الصيادين

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@