في إطار استراتيجية وزارة الشباب والثقافة والتواصل الهادفة لدعم قطاع المسـرح، وسعيا من وزارة الشباب والثقافة والتواصل والشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة للتخفيف من تداعيات الجائحة وتأثيرها المادي والمعنوي على العاملين في المجال المسرحي.

وكذلك سعيا لتقريب المسرح المغربي من الجمهور الواسع، قام الوزير المهدي بنسعيد وزير الثقافة والشباب والتواصل أمس الاثنين بتوقيع اتفاقية شراكة بين الوزارة والشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة تروم تنظيم تظاهرة مسرحية سنوية تحت شعار “المسرح يتحرك” وتهدف هذه التظاهرة تصوير ستين (60) عمل مسرحي واقتناء حقوق بثها عبر قنوات الشركة الوطنية وعبر المنصة الرقمية لقطاع الثقافة، بمبالغ تتراوح بين 150.000 درهم و200.000 درهم لكل مسرحية.

وستحدث لجنة مشتركة من ممثلين عن المؤسستين ومهنيين من ذوي الاختصاص لاختيار الأعمال التي سيتم تصويرها وبثها وانتقاء ثلاثة منها للفوز بجوائز هذه الدورة إضافة إلى جوائز في كل من الإخراج والسينوغرافيا والنص والتشخيص ذكور وإناث.

يذكر أنه في الآونة الأخيرة وجه العديد من الوجوه المسرحية نداء لوزير الثقافة يشتكون فيه أزمة المسرح بالمغرب، ويطالبون إنقاذه من السكتة القلبية.

أخبار ذات صلة

بنك إفريقيا يطلق (شات بوت كودي) ” chatbot KODI” المستشار الرقمي على تطبيق واتساب للأعمال

توقيف ثلاثة أشخاص في قضية انتحال صفة عناصر شرطة بالدار البيضاء

وزارة الصحة تعلن تسجيل 46 حالة محتملة بالمتحور الجديد ” أوميكرون “

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@