انقلاب شاحنة محملة بكميات كبيرة من زيت المائدة كانت موجهة إلى ساكنة مخيمات الصحراويين المغاربة المحتجزين بتندوف.

ووفق “بيان اليوم”، فإن العديد من النشطاء على شبكات التواصل الاجتماعي أفادوا بأن حادث انقلاب هذه الشاحنة كشف عملية تهريب مادة الزيت التي كانت موجهة في الأصل إلى ساكنة مخيمات الصحراويين المغاربة المحتجزين بتندوف، حيث يظهر تورط قيادات الجبهة في بيع المساعدات الغذائية الخاصة بساكنة تندوف في الأسواق الموريتانية.

وأضافت “بيان اليوم” أن الهلال الأحمر بمخيمات تندوف، بعد توالي فضائح اختلاس المساعدات الإنسانية من قبل قيادة البوليساريو، سبق أن حذر من أزمة جوع في تلك المخيمات، موجها نداء عاجلا طالب فيه الدول المانحة والمنظمات الإنسانية بالإسراع في تقديم مساعدات للصحراويين لتغطية الحد الأدنى من احتياجاتهم.

أخبار ذات صلة

النقابة الوطنية للصحافة المغربية تصدر بلاغا بمناسبة الأيام الدولية لمناهضة العنف ضد النساء

قم ببث التحدي المغربي التاريخي لكأس العالم FIFA قطر 2022TM فقط في TOD

ٱيت الطالب يترأس قمة دولية حول التواصل من أجل التغيير السلوكي والاجتماعي بمراكش

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@