المغربي اليوم – ياسين الحاجي

شهدت، المحكمة الإبتدائية بالخميسات، اليوم الثلاثاء السابع عشر من غشت الجاري، تنصيب الأستاذ المختار العيادي وكيلا للملك لدى هذه المحكمة، خلفا للأستاذ إلياس صلوب الذي تم تعيينه وكيلا للملك لدى المحكمة الابتدائية بسلا.

و تميز، حفل التنصيب، على الخصوص، بحضور الرئيس الأول لمحكمة الإستئناف بالرباط الأستاذ منير المنتصر بالله، و وكيل العام لديها الأستاذ عبد العزيز الراجي، و وكيل الملك لدى ابتدائية سلا الياس صلوب، و كيل الملك لدى ابتدائية تمارة الأستاذ عبد الرحيم بوعبيد، و وكيل الملك لدى ابتدائية تيفلت محمد شنضيض، و وكيل الملك لدى ابتدائية الرماني الأستاذ محمد الخياطي، و المدير الفرعي الإقليمي باستئنافية الرباط الأستاذ التفاوي العربي منير، و الكاتب العام لعمالة إقليم الخميسات، و رؤساء المصالح الأمنية و المدنية.

وعبّر الأستاذ المختار العيادي وكيل الملك لدى المحكمة الإبتدائية بالخميسات و الذي كان يشغل منصب نائب الوكيل العام للملك لدى محكمة الإستئناف بطنجة، في كلمة بالمناسبة، عن اعتزازه بالثقة المولوية التي حظي بها بتعيينه في هذا المنصب القضائي.

وأكد حرصه على أداء مهمته بكل جدية ومسؤولية من أجل التطبيق السليم للقانون وتجسيد الإرادة الملكية السامية المتمثلة في جعل القضاء سلطة مستقلة وقريبة من انتظارات المتقاضين لترسيخ دولة الحق والقانون. كما سجل حرصه على جعل العدالة منفتحة على محيطها وجعل القضاء في خدمة المواطن تحقيقا للنجاعة القضائية.

يذكر أن صاحب الجلالة الملك محمد السادس، رئيس المجلس الأعلى للسلطة القضائية، كان قد تفضل وأعطى موافقته المولوية السامية على تعيين مسؤولين قضائيين بعدد من محاكم المملكة، وشملت هذه التعيينات 104 من مهام المسؤولية القضائية، أي بنسبة 46,22 في المائة من مجموع المسؤوليات القضائية.

وتروم هذه التعيينات الجديدة ضخ دماء جديدة في مناصب المسؤولية القضائية بمختلف المحاكم، يراد بها تحقيق مزيد من النجاعة في الأداء القضائي، وتحقيق أكبر قدر من الشفافية في التدبير، واختيار مسؤولين قضائيين قادرين على مواكبة استراتيجية المجلس الأعلى للسلطة القضائية في مجال التخليق والنزاهة والاستقامة، واستعمال استقلال القضاء من أجل التطبيق العادل للقانون.

أخبار ذات صلة

بالشفاء العاجل للزميلة نجاة الكوراري

البام يقرر رسميا المشاركة في حكومة عزيز أخنوش

بعد أن زكتها جل أحزاب المجلس بهية اليوسفي تقود التدبير الجماعي بابن جرير

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@