قال محمد الطنجي، عن تنسيقية “حزب الأحرار” في اسكندينافيا، ضمن تصريح بمناسبة إحياء ذكرى عيد المسيرة والاستقلال بكوبنهاغن: “ذكرى المسيرة الخضراء وعيد الاستقلال محطتان وطنيتان مجيدتان لهما وقع خاص لدى الجالية المغربية بالخارج، وذلك منبعث من كونهما حدثين تاريخيين شاهدين على لحمة العرش والشعب”.

كما شدد الطنجي على تثمين جهود الملك محمد السادس للرقي بأوضاع المغاربة عموما، وإعطاء توجيهات من أجل العناية بالجالية ومصالحها تحديدا، سواء على أرض الوطن أو بالسفارات والقنصليات المغربية، وأضاف: “نحن وراء جلالة الملك محمد السادس ومع مصالح البلاد، أوفياء للروح الوطنية ومخلصون لعهد البيعة دائما”.

ونظم المنتدى الدنماركي المغربي، مساء أمس الأحد، حفل عشاء بمناسبة ذكرى المسيرة الخضراء وعيد الاستقلال، في العاصمة الدنماركية كوبنهاغن، حيث حرصت الكلمات الملقاة في الموعد على تأكيد أهمية الحدثين التاريخيين وتشبث الجالية بهويتها المغربية.

وقال رئيس المنتدى، مصطفى الطيبي، ضمن تصريح صحافي، إن حفل العشاء حضره عدد من المغاربة والأجانب لإحياء المناسبتين الوطنيتين، وتأكيد دعم جهود المغرب الممتدة عبر التاريخ من أجل التنمية داخليا وإعلاء شأن المملكة خارجيا.

وأضاف الطيبي أن الحفل، الذي نظم هذه السنة بشراكة مع اللجنة التحضيرية لتنسيقية حزب التجمع الوطني للأحرار، يعد فرصة إضافية للتعبير عن ارتباط مغاربة المهجر بالوطن الأم، والتأكيد على التجند وراء رؤى وجهود الملك محمد السادس.

أخبار ذات صلة

إسبانيا.. المغاربة في صدارة ترتيب العمال الأجانب المسجلين في الضمان الاجتماعي

شباب من الجالية المغربية بمونبلييه في زيارة إلى للأقاليم الجنوبية

كأس العالم قطر 2022..المغرب من بين الدول العشر الأولى على مستوى اقتناء التذاكر (سفير)

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@